يخشى أن يكون أكثر من 100 شخص لقوا حتفهم في غرق قارب إكوادوري في عرض المياه الكولومبية يعتقد أنه كان متجها إِلى الولايات المتحدة في رحلة هجرة غير قانونية.
 
وذكر أرماندو إليزالدي قائد مرفأ مانتا الإكوادوري -الذي غادر منه القارب- أن قارب صيد تمكن من إنقاذ تسعة أشخاص تعلقوا بطوافات عائمة في عرض سواحل كولومبيا, بينما ما زال مصير بقية الركاب مجهولا, وواصلت فرق الإنقاذ البحث عنهم.
 
وقالت البحرية الإكوادورية إن القارب غادر دون ترخيص, وكان يحمل ما لا يقل عن 113 شخصا, في حين أن طاقة استيعابه لا تتعدى 15 حسب البحرية الإكوادورية, لكن دون أن يعرف بعد متى غرق بالضبط.

المصدر : وكالات