وفد كوري شمالي يزور برلمان الجنوبية لأول مرة
آخر تحديث: 2005/8/16 الساعة 14:56 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/16 الساعة 14:56 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/12 هـ

وفد كوري شمالي يزور برلمان الجنوبية لأول مرة

وفد كوريا الشمالية تفادى الخوض في مسألة البرنامج النووي (الفرنسية)
زار وفد كوري شمالي برلمان كوريا الجنوبية لأول مرة منذ 60 عاما في إطار الاحتفالات بنهاية الحرب الكورية التي توجت بوقف لإطلاق نار لكن ليس باتفاق سلام.
 
وسيلتقي وفد مصغر عن وفد بيونغ يانغ الرئيس الكوري الجنوبي رو مو هيون لتسليمه رسالة من الزعيم الشمالي كيم جونغ إيل, كما سيلتقي الرئيس السابق كيم داي جونغ الذي عقد أول لقاء قمة مع الزعيم الكوري الشمالي قبل خمس سنوات, مما مهد الطريق لتعزيز علاقات الجارتين.
 
ودعا رئيس البرلمان الكوري الجنوبي كيم وون كي الكوريتين إلى "تجميع النقاط المشتركة بينهما وتكميل نقائص بعضهما البعض", بينما قال رئيس وفد بيونغ يانغ كيم كي نام إن على البلدين "التخلص من التقسيم المأساوي في أقرب وقت ممكن".
 
غير أنه في الوقت الذي جدد فيه وفد كوريا الجنوبية دعوة بيونغ يانغ للتخلي عن برنامجها النووي العسكري, تحاشى وفد بيونغ يانغ –الذي بلغ عدده 200- الخوض في الموضوع.
 
وقال نائب "الحزب الوطني الكبير" المحافظ وون هي ريونغ "إننا نفهم متاعب الشمال, لكن الجنوب لا يمكنه أن يقبل امتلاكه لأسلحة نووية", في وقت وصلت فيه المحادثات السداسية إلى طريق مسدود قبل استئنافها بعد أسبوعين ببكين, وهو استئناف ستمهد له زيارة وزير خارجية كوريا الجنوبية إلى واشنطن الأسبوع المقبل.
 
وقد انطلقت الاحتفالات بنهاية الحرب الكورية أول أمس بعدد من الفعاليات بينها مقابلة في كرة القدم هزم فيها فريق سول نظيره الشمالي بثلاثة لصفر, بينما يلعب فريقا الإناث اليوم مقابلة أخرى في ختام الاحتفالات.
 
كما تميزت الاحتفالات أمس بجمع 40 عائلة فرقتها الحرب وذلك عن طريق الربط بالفيديو, تضاف إلى 10 آلاف عائلة التأم شملها منذ عام 2000.
المصدر : وكالات