كوريا الشمالية تنفي امتلاكها برنامجا لليورانيوم
عـاجـل: مرسال الجزيرة: غارات إسرائيلية على مواقع متفرقة في قطاع غزة

كوريا الشمالية تنفي امتلاكها برنامجا لليورانيوم

رئيس الوفد الكوري الشمالي حذر واشنطن من محاولة تغيير نظام بلاده (رويترز-أرشيف)
قالت كوريا الشمالية إنها مستعدة لإثبات أنها لا تملك برنامجا نوويا يعتمد اليورانيوم, موضحة أنها لن تتخلى في الوقت ذاته عن مطلبها بالسماح لها بإقامة منشآت نووية سلمية.
 
وقال رئيس وفد بيونغ يانغ في المحادثات السداسية كيم كان غوان في تصريحات لشبكة( سي أن أن) الأميركية إن بلاده مستعدة لقبول مشاركة الولايات المتحدة في مراقبة منشآتها النووية.
 
وأضاف أنه إذا كان هناك من يشعر بالقلق بشأن أنشطة كوريا الشمالية النووية المحتملة التي قد تؤدي إلى تصنيع أسلحة نووية بتشغيل مفاعل يعمل بالماء الخفيف فيمكن إخضاع تلك العمليات لمراقبة صارمة على حد قوله.
 
كما أعلن أن بلاده مستعدة للعودة إلى معاهدة الحد من الانتشار النووية والانصياع التام لضوابط الوكالة الدولية للطاقة الذرية, محذرا في الوقت ذاته من أي محاولة أميركية لتغيير النظام مشيرا إلى أن تلك المحاولة ستمنى بالفشل.

وكان متحدث باسم الجيش الكوري الشمالي اتهم أمس الولايات المتحدة بأنها تمهد للحرب ضد بلاده, مشيرا إلى أن المناورات العسكرية المشتركة بين واشنطن وسول تسير في نفس الاتجاه.
 
ونقلت وكالة الأنباء الكورية الشمالية عن المتحدث أن هدف تلك المناورات "استكمال التحضيرات للقيام بهجوم وقائي على كوريا الشمالية والوصول إلى حالة من التوتر الشديد في شبه الجزيرة الكورية لعرقلة عملية المصالحة والتعاون بين الشطرين".

ومازال بناء مفاعلين يعملان بالماء الخفيف في كوريا الشمالية معلقا بعد اتهام واشنطن لبيونغ يانغ بالتراجع عن اتفاق أبرم بينهما عام 1994, فيما اتهمت كوريا الشمالية الولايات المتحدة بأنها انتهكت نفس الاتفاق مطالبة إياها بإزالة تهديداتها ضدها.
 
وكانت الجولة الرابعة من المحادثات السداسية التي شاركت فيها كل من الكوريتين واليابان والصين وروسيا والولايات المتحدة توقفت الأسبوع الماضي بهدف التشاور على أن تستأنف في 29 من أغسطس/آب الجاري.
المصدر : وكالات