الكوبيون استعدوا لمواجهة دنيس
(رويترز-أرشيف) 
بينما يزداد إعصار دنيس قوة منتقلا إلى الدرجة الرابعة ومصحوبا برياح تزيد سرعتها على 215 كلم في الساعة, طلب الرئيس الكوبي فيدل كاسترو الإسراع بإجلاء عشرات الآلاف من الأشخاص للحد من الخسائر المتوقعة. 

وقد انتقل دنيس أول إعصار في العام من فئة الضغط الجوي الاستوائي إلى فئة الإعصار الخطير في أقل من 24 ساعة، وفقا لمرصد الأحوال الجوية في ميامي. 

وعبر الإعصار شرق جامايكا وجنوب هاييتي بعد ظهر الخميس حيث تسببت الرياح القوية في خسائر كبيرة، وفقا للتلفزيون الكوبي الذي لم يُشر حتى الآن إلى سقوط ضحايا. 

وتم إجلاء نحو مائتي ألف شخص معظمهم من جنوب الجزيرة بينهم 2500 سائح أجنبي، في الوقت الذي طلب فيه كاسترو من السكان الالتزام بالانضباط. 
   
وتوقع معهد الأرصاد الجوية الكوبي ارتفاع مستوى البحر اليوم بمقدار 4.1 أمتار على الساحل الجنوبي، متسببا في فيضانات قوية. 

وبعد كوبا، يتوقع أن يمر الإعصار بولاية فلوريدا الأميركية التي أعلن حاكمها جيب بوش حالة الطوارئ.

المصدر : الفرنسية