غالبية المعتقلين بالعراق لم توجه لهم تهم رسمية (الفرنسية-أرشيف) 
كشفت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) النقاب عن احتجاز خمسة من مواطنيها ضمن عشرة آلاف معتقل بالعراق يشتبه في ضلوعهم بشن هجمات ضد القوات المتعددة الجنسيات.

وقال المتحدث باسم البنتاغون مساء الأربعاء إن ثلاثة من المعتقلين يحملون الجنسية العراقية إلى جانب الأميركية, فيما يحمل الرابع الجنسية الأردنية والخامس الجنسية الإيرانية.

وأشار المتحدث إلى أنه تم اعتقال الأميركيين الخمسة خلال الشهور القليلة الماضية في عمليات دهم متفرقة, ولم توجه إليهم تهم رسمية محددة.

ورفض المتحدث الإفصاح عن أسماء المعتقلين, إلا أن صحيفة نيويورك تايمز قالت إن أحدهم هو سيرس كار-44 عاما مولود في إيران وهو في نفس الوقت منتج فيلم "لوس أنجلوس".

كما أشارت الصحيفة إلى أن كار سافر إلى العراق في منتصف مايو/أيار الماضي لإنتاج بعض المواد الوثائقية, حيث اعتقلته الشرطة العراقية بعد ذلك بوسط بغداد وبداخل سيارة كان يستقلها مواد قالت الشرطة إنها قد تستخدم في صناعة المتفجرات.

المصدر : وكالات