زعماء ألمانيا وروسيا وفرنسا في صورة أرشيفية (رويترز)

يعقد زعماء كل من روسيا وفرنسا وألمانيا اليوم قمة في كاليننغراد بروسيا، سيكون من بين موضوعاتها علاقة موسكو بالاتحاد الأوروبي إضافة للبرنامج النووي الإيراني ومسائل الحد من انتشار أسلحة الدمار الشامل.

وقال مصدر بالكرملين إن الرئيس فلاديمير بوتين سيستضيف المستشار الألماني غيرهارد شرودر والرئيس الفرنسي جاك شيراك في كاليننغراد، بمناسبة الذكرى الـ 750 لتأسيس المدينة التي تقع في البلطيق وتجاور بولندا وليتوانيا وتعد المكان الأفضل للقاء روسيا بالاتحاد الأوروبي.

ويُوجه مسؤولون كبار بالكرملين اللوم في اضطراب العلاقات الروسية مع الاتحاد الأوروبي، إلى بعض الأعضاء الجدد في الاتحاد من دول أوروبا الشرقية التي كانت جزءا من المعسكر السوفياتي.

ووجهت كل من ليتوانيا وبولندا انتقادات لروسيا التي لم تدعهما لحضور هذه الاحتفالات، في حين أن موسكو أظهرت غضبها من رفض الدولتين حضور احتفالات الذكرى الستين لانتهاء الحرب العالمية الثانية.

وستناقش القمة أيضا الوضع في العراق والمسائل المتعلقة بالتسوية في الشرق الأوسط، والوضع في نقاط ساخنة أخرى إضافة إلى موضوع إصلاح الأمم المتحدة.

المصدر : وكالات