باساييف ينفي مسؤوليته عن قتل الأطفال ببيسلان
آخر تحديث: 2005/7/29 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/29 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/23 هـ

باساييف ينفي مسؤوليته عن قتل الأطفال ببيسلان

باساييف: الروس يشنون حربا استعمارية وليس حربا على الإرهاب بالشيشان (الجزيرة-أرشيف)

قال قائد المقاتلين الشيشان شامل باساييف إنه لا يضيره أن يلقب بالإرهابي, لكنه شدد على أن هذا اللقب "ينطبق على الروس بامتياز كذلك".

وأضاف باساييف -الذي رصدت موسكو 10 ملايين دولار لمن يلقي القبض عليه- في لقاء مع برنامج نايت لاين بثته قناة ABC الأميركية أمس أن "الروس هم الإرهابيون وإن هناك صراعا من أجل الاستقلال الوطني للشيشان".

وأقر خلال المقابلة بمسؤوليته عن عملية احتجاز الرهائن ببيسلان  قبل 11 شهرا والتي انتهت بمقتل 330 رهينة, وإن نفى الزعيم الشيشاني أن يكون مسؤولا عن مقتل الأطفال الذين شكلوا نصف الضحايا مؤكدا أنه "سواء في الشيشان أو غيرها فإنه يستعمل أساليب مقبولة".

غير أن باساييف حذر من أن عمليات مثل عملية بيسلان ستتكرر "ما دامت القوات الروسية تقتل الآلاف والآلاف من الأطفال والنساء والشيوخ في الشيشان" واصفا الحرب في الجمهورية القوقازية بأنها حرب استعمارية وليست حربا على الإرهاب.

وقد احتجت السفارة الروسية بواشنطن  على بث اللقاء, وادعت أن "ABC توفر منتدى لإرهابي متحالف مع القاعدة".

المصدر : رويترز