معدل سقوط الأمطار بالهند بلغ 94سم (رويترز)
تسببت فيضانات وانهيارات أرضية في غربي الهند في مصرع ما لا يقل عن 140 شخصا وتشريد عشرات الآلاف من منازلهم.
 
ومن المتوقع أن ترتفع أعداد الضحايا بعد انهيار طيني غمر قرية جويجاون جنوبي العاصمة الاقتصادية بومباي وسوّاها بالأرض وتسبب في دفن أكثر من 30 منزلا.
 
وشرعت فرق الإنقاذ بالحفر في القرية للبحث عن ناجين وجثث, حيث قدر مسؤولون أن يصل عدد المحتجزين بين 100 -150 شخصا.

وقال وزير الإغاثة بولاية مهاراشترا إن إجمالي عدد القتلى في بومباي وحدها وصل إلى 40 قتيلا بالإضافة إلى مائة آخرين في أماكن أخرى بالولاية.
 
كما سجلت وفيات أخرى في ضواحي بومباي نتيجة انهيارات لجدران أو سقوف مساكن قديمة أو أكواخ بنيت على تلال منحدرة.
 
وبدأت أكثر المناطق تضررا جنوبي بومباي في التحسن مع توقف الأمطار وانحسار المياه, لكن رجال الإنقاذ واجهوا عقبات ناجمة عن تأثير سوء الطقس بشبكات اتصالاتهم.
 
وتسببت الكارثة في قطع خطوط الهاتف والكهرباء والمواصلات وتوقف رحلات القطارات, كما توقفت التجارة في أسواق العملات والأسهم, وتم تغيير مسارات رحلات الطيران أو إلغاؤها.
 
ويتوقع خبراء الطقس في بومباي أن يستمر هطول الأمطار الغزيرة وهبوب الرياح العاتية خلال اليومين القادمين بعد أن سجل معدل سقوط الأمطار بشمالها نحو 94 سنتيمترا في اليوم السابق.

المصدر : وكالات