ياسين حسن عمر خلال لقطة التقطت له الأسبوع الماضي (الفرنسية)

شنت الشرطة البريطانية عمليات دهم جديدة جنوبي لندن اليوم في إطار التحقيقات التي تجريها بشأن محاولات التفجير الفاشلة الخميس الماضي. وقالت شرطة سكوتلانديارد إنها اعتقلت تسعة أشخاص في منزلين بمنطقة توتنغ.
 
ونفت متحدثة باسم الشرطة أن يكون من بين المعتقلين الجدد أي من الثلاثة المشتبه بتنفيذهم تلك التفجيرات الذين تتعقبهم الشرطة منذ وقوع تلك الهجمات في 21 يوليو/ تموز الجاري.
 
وألقت الشرطة في وقت سابق بحي ستوكويل جنوبي لندن القبض على ثلاث نسوة للاشتباه في إيوائهن لمشتبه بهم بعد شن عملية دهم لأحد المساكن الشعبية بنفس المنطقة.
 
استجواب منفذ مفترض
وجاء اعتقال هؤلاء النسوة بعد وقت وجيز من إعلان الشرطة أمس اعتقال الصومالي ياسين حسن عمر (24 عاما) الذي تعتقد الشرطة أنه أحد المنفذين المفترضين لتلك التفجيرات.
 
وتشتبه الشرطة البريطانية بأن عمر فجر عبوة كان يحملها في عربة مترو بالقرب من محطة وورن ستريت، دون أن يسفر ذلك عن سقوط ضحايا.
 
الشرطة كثفت من حملات الدهم في الأيام الأخيرة (الفرنسية)
وقد شرعت الشرطة البريطانية على الفور في استجواب عمر عقب اعتقاله في برمنغهام ونقلته إلى لندن.
 
كما تستجوب الشرطة البريطانية ثلاثة آخرين اعتقلتهم في برمنغهام أمس واثنين اعتقلتهم في محطة قطارات غرانثام وسط إنجلترا بموجب قانون مكافحة الإرهاب.
   
وتأتي تطورات الساعات الأخيرة فيما أكدت الشرطة أن التحقيق في هجمات لندن "يتقدم بسرعة مذهلة".
 
وأشارت الشرطة أمس إلى أنها تحتجز 12 شخصا بموجب قانون مكافحة الإرهاب فيما يتصل بالتحقيقات في تفجيرات لندن.

المصدر : الجزيرة + وكالات