شرطة لندن تعتقل شخصا ثالثا وتدافع عن قتل المشتبه بهم
آخر تحديث: 2005/7/25 الساعة 15:49 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/25 الساعة 15:49 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/19 هـ

شرطة لندن تعتقل شخصا ثالثا وتدافع عن قتل المشتبه بهم

الشرطة تواصل بحثها عن مشتبه بهم في التفجيرات (الفرنسية)

قال متحدث باسم الشرطة البريطانية إنها ألقت القبض على رجل ثالث فيما يتصل بمحاولات تفجير شبكة المواصلات في لندن الخميس الماضي.

وأضاف المتحدث أن الرجل اعتقل في جنوب لندن مساء السبت بموجب قانون مكافحة الارهاب، في حين لا يزال المشتبه بهما الآخران اللذين اعتقلا في وقت سابق قيد الاحتجاز.

من جانب آخر دافعت الشرطة عن الأوامر المعطاة إليها بقتل الانتحاريين المحتملين برصاصة في الرأس رغم مقتل برازيلي عن طريق الخطأ على يد أفرادها يوم الجمعة الماضي.

ووصف رئيس الشرطة إيان بلير هذه السياسة بأنها جيدة وقد أعيد تقييمها منذ عدة أشهر، مشيرا إلى أنها أثبتت نجاحا في دول أخرى مثل سريلانكا.

وقال بلير في مقابلة مع شبكة "سكاي نيوز" الإخبارية إن هدف هذه السياسة "حماية الناس وليس قتلهم كما تردده بعض الأقليات الإثنية".

وأوضح أن التعليمات التي أعطيت لعناصر الشرطة تفيد أنه إذا اعتقد الشرطي بأنه أمام انتحاري مفترض فيجب توجيه الرصاصة باتجاه الرأس، وأضاف "لا جدوى من إطلاق النار على صدر شخص لأن القنبلة قد تكون مخبأة به، ولا جدوى من إطلاق النار في مكان آخر لأنه إذا سقط فقد يفجرها".

أسف في البرازيل

دي مينيزيس اشتبهت الشرطة
في أنه انتحاري (رويترز)
من جانبه عبر وزير الخارجية البرازيلي سيلسو أموريم عن أسفه لمقتل "إنسان بريء ومسالم" بعد الخطأ الذي ارتكبته الشرطة البريطانية (سكتلنديارد) وأدى إلى قتل مواطن برازيلي.

وأوضح أموريم بعيد لقائه مساعد وزير الخارجية البريطاني ديفد ترايسمان "أنه جاء إلى لندن للتعبير عن ألم الحكومة والشعب البرازيليين وحيرتهما بعد مقتل جان تشارلز دي مينيزيس الذي كان بريئا".

وشدد على أن البرازيل تتضامن مع بريطانيا في معركتها ضد الإرهاب وفي المحنة التي تجتازها بعد موجتي الهجمات التي تعرضت لها لندن.

وعلى ذات الصعيد تظاهر نحو 30 برازيليا أمام مقر الشرطة البريطانية في حي فيكتوريا بلندن, مؤكدين أن "الاعتذار لا يكفي". ولوح المتظاهرون بأعلام برازيلية طالبين تفسيرات عن مقتل البرازيلي على يد الشرطة في محطة المترو في ستوكويل جنوب لندن.

تفجير أجسام مشبوهة
من جانب آخر أعلنت الشرطة البريطانية أنها قامت بتفجير أجسام مشبوهة في حديقة غرب لندن حيث عثر على طرد مشبوه. وقال متحدث باسم الشرطة إنه جرى أيضا نقل جسم مشبوه لتحقيقات أكثر دقة، مضيفا أن "البحث مستمر ودخول الحديقة لا يزال محظورا".

صور المشتبه بهم الأربعة كما نشرتها الشرطة (الفرنسية)
وكانت الشرطة البريطانية باشرت تحقيقات السبت في حديقة غرب لندن بعدما عثر شخص على طرد مشبوه فيها وقام بإبلاغ الشرطة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن الطرد كان يحوي "أشرطة كهرباء ومسامير ومادة بنية اللون", لكن الشرطة لم تشأ تأكيد هذه المعلومات.

وأوضحت الشرطة أن الطرد قد تكون له صلة بالمتفجرات التي عثر عليها يوم 21 يوليو/تموز الجاري في لندن إثر الهجمات الفاشلة في ثلاث محطات للمترو وداخل حافلة.

المصدر : وكالات