واشنطن تستخدم أسماء ركاب الطيران لكشف الإرهابيين
آخر تحديث: 2005/7/23 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/23 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/17 هـ

واشنطن تستخدم أسماء ركاب الطيران لكشف الإرهابيين

خصوصية أسماء المسافرين قد تستخدم أمنيا (الفرنسية-أرشيف)

تبحث الحكومة الأميركية في إمكانية استخدام قوائم أسماء مسافري شركات الخطوط الجوية التجارية من أجل كشف ما يسمى الخلايا الإرهابية النائمة.

وقال مسؤولون عن المشروع إن إدارة أمن قطاع النقل تتحرى فرص تطبيق المشروع الذي أطلق عليه اسم "الرحلة الآمنة" منذ نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي, لكنها تواجه انتقادات على خلفية أن هذا العمل من شأنه انتهاك قوانين الخصوصية الشخصية.

ومن المفترض أن يوفر مشروع "الرحلة الآمنة" معلومات عن سجل المسافرين على الرحلات التجارية أكثر دقة من تلك الموجودة بالفعل في سجلات السلطات الأمنية التي تحتفظ بأسماء الممنوعين من السفر على متن الخطوط الجوية.

وتعرض المشروع المقترح لنكسة كبيرة أمس في أعقاب توصل لجنة تحقيق من الكونغرس إلى أن المسؤولين انتهكوا الخصوصية الشخصية بحصولهم بشكل سري على 100 مليون قائمة بأسماء المسافرين على متن خطوط شركات طيران تجارية ضمت ربع مليون أسم.

لكن جستين أوبرمان المسؤول عن المشروع أكد أنه سيتم استخدام المعلومات الخاصة بالشركات التجارية ومقارنتها بتلك القوائم المتوفرة لدى قوى الأمن. وشكك بأهمية القوائم الأمنية الحالية وقال إنها ليست كافية للحصول على أسماء قد تكون غير مدرجة بالفعل من الإرهابيين.

أما محامي اتحاد الحريات المدنية الأميركية باري ستيندهارت فقد دعا الحكومة إلى



تحسين سجلاتها الأمنية بدلا من التجسس على المواطنين الأميركيين.

المصدر : أسوشيتد برس