رمسفيلد يعترف بفعالية المسلحين في العراق
آخر تحديث: 2005/7/22 الساعة 00:12 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/22 الساعة 00:12 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/16 هـ

رمسفيلد يعترف بفعالية المسلحين في العراق

رمسفيلد اعتبر التصريح بنقاط القوة والضعف لدى الأمن العراقي عملا مجنونا (الأوروبية)
عقب وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد على تقرير سيقدم خلال يومين للكونغرس بالقول إن المسلحين الأجانب ما زالوا نشطين في العراق رغم التقدم الذي أحرز في مواجهتهم.

ويتناول التقرير غير المعد للنشر مستوى التقدم الذي أحرزته الولايات المتحدة في تدريب قوات الأمن العراقية.

وذكر رمسفيلد في مؤتمر صحفي أنه من الجنون التصريح بمدى التقدم الذي أحرزته عمليات إعداد القوات العراقية لأن تحديد أوجه القوة والضعف لديها يقدم خدمة مجانية "للعدو أي الإرهابيين".

وأضاف أن النص الكامل للتقرير الذي سيقدم إلى الكونغرس لن يتضمن الإشارة إلى حجم القوات الأميركية التي ستكون في العراق خلال العام المقبل.

ومعلوم أن رمسفيلد يرفض تحديد العدد المطلوب تواجده من القوات الأميركية في العراق باعتباره يتضمن عدد القوات المطلوبة لمواجهة المسلحين وتلك المخصصة لتدريب القوات العراقية, علما بأن العدد الحالي للقوات الموجودة هناك يصل 138 ألف جندي.

وذكر رمسفيلد أن سوريا وإيران ما زالتا غير متعاونتين مع السلطات العراقية في تأمين الحدود بوجه "الغزاة الأجانب".

من جهته ذكر نائب القائد الأعلى للقوات الأميركية المشتركة الجنرال بيتر بيك خلال المؤتمر الصحفي ذاته أن وزارة الدفاع تمد الكونغرس مباشرة بالمعلومات الدقيقة والوقائع، مضيفا أن هناك حوارا مستمرا بين المؤسستين بعيدا عن التداول العام.

وكان بيك قد سلم مذكرة إلى السيناتور كارل ليفين الشهر الماضي من سبع صفحات أشار فيها إلى أن نصف قوات الشرطة العراقية فقط قادر على الانخراط في العمليات، وأن عددا قليلا منهم يشارك فعلا في العمليات ضد "الإرهابيين".

المصدر : أسوشيتد برس