لندن تحاكم ثلاثة عسكريين بارتكاب جرائم حرب بالعراق
آخر تحديث: 2005/7/20 الساعة 12:20 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/20 الساعة 12:20 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/14 هـ

لندن تحاكم ثلاثة عسكريين بارتكاب جرائم حرب بالعراق

 الجيش البريطاني في العراق حقق في العديد من مزاعم التعذيب لعراقيين (رويترز-أرشيف)
أعلنت الحكومة البريطانية أن ثلاثة عسكريين بريطانيين اتهموا بإساءة معاملة سجناء عراقيين سيحاكمون بتهمة ارتكاب جرائم حرب.
 
وقال المدعي العام اللورد غولد سميث أمام مجلس العموم أمس إن العسكريين الثلاثة الذين ينتمون جميعا إلى كتيبة "كوينز لانكشير ريجيمنت" سيحاكمون أمام محكمة عرفية بموجب قانون المحكمة الجنائية الدولية لعام 2001.
 
ويواجه أحد العسكريين الثلاثة وهو العريف دونالد باين (34 عاما) تهمة القتل للمعتقل العراقي بهاء موسى الذي توفي في الحجز البريطاني في سبتمبر/أيلول عام  2003 بمدينة البصرة جنوب العراق.
 
كما يواجه باين أيضا تهمة معاملة موسى وثمانية عراقيين آخرين بشكل غير إنساني وإعاقة سير العدالة. والعسكريان الآخران المتهمان بمعاملة سجناء بطريقة غير إنسانية هما العريف واين كراوكوفت (21 عاما) والجندي دارين فالون (22 عاما).
 
ووفقا لبيان للمدعي العام البريطاني فإن الوقائع المنسوبة إلى المتهمين الثلاثة سجلت بين 13 و15 أيلول/سبتمبر 2003 ضد سجناء عراقيين في البصرة.
 
وأشار البيان إلى أن سبعة جنود آخرين سيحاكمون عسكريا بتهمة إساءة معاملة سجناء. وحققت بريطانيا حليفة الولايات المتحدة الرئيسية في العراق أكثر من 130 تحقيقا في وفاة وإصابة عراقيين منذ غزو العراق عام 2003.
 
وتتراوح الحوادث بين وفيات أثناء القتال وحوادث طرق ووفاة عراقيين في الحجز. وقد أدان رئيس الوزراء البريطاني توني بلير مرارا مزاعم قيام الجنود البريطانيين بإساءة معاملة السجناء والمدنيين العراقيين.


المصدر : وكالات