شارودي يرجح الإفراج عن غانجي (الفرنسية)
رجح رئيس الجهاز القضائي المحافظ في إيران إمكانية العفو عن المعارض السياسي أكبر غانجي الذي يقضي فترة حكم مدتها ست سنوات على خلفية مقالات مناهضة للنظام.
 
ونقلت وكالة الأنباء الطلابية الإيرانية عن محمد هاشمي شارودي قوله "ربما يمكن تطبيق العفو عليه" مضيفا أن الأمر قيد الدراسة لتطبيق عفو عام يشمل غانجي.
 
وقال شارودي إن الرئيس الإيراني محمد خاتمي طلب منه دراسة القضية، مشيرا إلى أنه من الممكن إطلاق سراحه إذا انطبقت عليه شروط قانون العفو.
 
من جانبه قال غانجي (46 عاما) إنه سيستمر في إضراب مفتوح عن الطعام لحين الإفراج عنه من دون شروط, ولكن شارودي قال إنه أنهى إضرابه عن الطعام.
 
وتزايدت الدعوات لإطلاق سراح غانجي لا سيما من الاتحاد الأوروبي والإيرانية شيرين العبادي الفائزة بجائزة نوبل للسلام والولايات المتحدة.
 
وقد حكم على غانجي عام 2001 بالسجن ست سنوات بسبب كتابته مقالات تربط بين مسؤولين في النظام الإيراني وعمليات قتل متسلسلة استهدفت عدد من المثقفين والكتاب. ومن بين المسؤولين الرئيس السابق أكبر هاشمي رفسنجاني ووزير الاستخبارات السابق علي فلاحيان.

المصدر : الفرنسية