مقترحات مشتركة لواشنطن وسول حول نووي كوريا الشمالية
آخر تحديث: 2005/7/2 الساعة 16:28 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/2 الساعة 16:28 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/26 هـ

مقترحات مشتركة لواشنطن وسول حول نووي كوريا الشمالية

وزير الوحدة الكوري الشمالي شانغ دونغ-يونغ مع رئيس الوفد الشمالي كون هو-دونغ أثناء مباحثات سابقة (الفرنسية-أرشيف)

اتفقت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية على صياغة مقترحات مشتركة وموحدة لإقناع كوريا الشمالية بالعودة إلى مائدة المفاوضات السداسية حول الملف النووي.

واعتبر وزير شؤون الوحدة بكوريا الجنوبية تشونغ دونغ يونغ اليوم السبت أن الاشتراك في صياغة المقترحات إلى جانب الاستمرار في الجهود الأخرى سيساعد أكثر على إقناع بيونغ يانغ بضرورة التحرك لحل الأزمة عبر المفاوضات.

جاء ذلك في ختام اجتماعات عقدت في نيويورك بحضور ممثلين عن الدول الست المشاركة في المفاوضات السداسية وهي إلى جانب الكوريتين الولايات المتحدة وروسيا والصين واليابان.

وقالت مصادر دبلوماسية شاركت في الاجتماعات إن مناقشات غير رسمية بشأن الأزمة المتعلقة بالبرنامج النووي في كوريا الشمالية اختتمت أمس الجمعة بتفاؤل المشاركين بعودة بيونغ يانغ للمفاوضات السداسية.

وفي واشنطن أشار المتحدث باسم الخارجية الأميركية إلى أن المسؤول الكوري الشمالي الذي شارك في المؤتمر بنيويورك شدد على ضرورة تراجع الولايات المتحدة عما وصفها بالمواقف والتصريحات العدائية التي تعتبر نظام حكم بيونغ يانغ نموذجا للطغيان. 
    
وتصر إدارة الرئيس بوش على التمسك بموقفها برفض إجراء مفاوضات ثنائية مع كوريا الشمالية, وتقول إن إطار المحادثات سداسية الأطراف هو المنتدى الضروري للتوصل لنهاية للبرنامج النووي لبيونغ يانغ الذي تعتبره بمثابة تهديد أمني رئيسي. 

ويقول مسؤولون أميركيون إن بيونغ يانغ ربما تمتلك ثماني رؤوس نووية أو أكثر بعد أن كانت واحدة أو اثنتين فقط عند بداية فترة رئاسة بوش, وهو ما يجعل واشنطن تنظر لاستئناف المحادثات باعتباره أمرا ملحا بسبب الدلائل التي تشير إلى قيام كوريا الشمالية بزيادة قدراتها النووية.
المصدر : وكالات