اليمين يفوز بالانتخابات البرلمانية في ألبانيا
آخر تحديث: 2005/7/15 الساعة 00:40 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/15 الساعة 00:40 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/9 هـ

اليمين يفوز بالانتخابات البرلمانية في ألبانيا

بيريشا في طريقه للانتقال من صفوف المعارضة للحكم مرة أخرى(رويترز)
أظهرت النتائج الرسمية الجزئية للانتخابات الألبانية التي جرت مطلع يوليو/تموز الجاري فوز حزب يمين الوسط الذي يتزعمه الرئيس السابق صالح بيريشا.
 
وقالت اللجنة الانتخابية المركزية إن الحزب الديمقراطي حاز 73 مقعدا فيما حصل الحزب الاشتراكي الذي يتزعمه رئيس الوزراء المنتهية ولايته فاتوس نانو والأحزاب اليسارية الأخرى على 64 مقعدا من مجمل مقاعد البرلمان البالغة 140 مقعدا.

وأشارت اللجنة إلى أنه لم ينته فرز الأصوات في ثلاث دوائر, مضيفة أن الأحزاب والتنظيمات تقدمت بـ107 شكاوى لإلغاء نتنائج التصويت في بعض الدوائر.
 
ويعتقد الألبانيون أن التأخير في إعلان النتائج النهائية أكثر من أسبوعين قد يؤثر على فرص انضمام بلادهم إلى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي.
 
من جهة أخرى حث الرئيس الحالي لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي ديمتريج روبل تيرانا على سرعة انعقاد البرلمان الجديد وتشكيل الحكومة المنتخبة وفقا للقانون الألباني والالتزام بالمعايير الدولية.
 
كما دعا روبل كل الأطراف السياسية إلى احترام النتائج النهائية الصادرة عن المؤسسات المختصة, مشيرا إلى أن المسؤولين عن الانتخابات تعاملوا مع المخالفات التي وقعت بصورة محترفة وبنزاهة وحزم.
 
يذكر أن النظام الانتخابي في ألبانيا يقوم على أساس انتخاب 100 عضو على أساس الدائرة فيما يختار 40 وفقا للنتيجة الإجمالية للأصوات التي يحصل عليها كل حزب.
 
وأدلى نحو 2.8 مليون ألباني بأصواتهم في أجواء اتسمت بالهدوء وبمشاركة نحو 400 مراقب أجنبي و3500 ألباني في تصويت اعتبر حاسما لتثبيت الاستقرار والشراكة مع الاتحاد الأوروبي.
المصدر : وكالات