موغابي يرفض لقاء المعارضة خارج نطاق البرلمان
آخر تحديث: 2005/7/12 الساعة 15:27 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/12 الساعة 15:27 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/6 هـ

موغابي يرفض لقاء المعارضة خارج نطاق البرلمان

زعماء أفريقيا يحاولون إقناع موغابي بلقاء المعارضة (الفرنسية-أرشيف)
قالت مصادر صحفية في زيمبابوي إن حكومة الرئيس روبرت موغابي ترفض التواصل مع قوى المعارضة إلا من خلال البرلمان فقط.
 
ونقلت الصحيفة عن مصادر أن الرئيس النيجيري أوليسيغون أوباسانجو حاول إقناع الرئيس موغابي خلال قمة للاتحاد الأفريقي الأسبوع الماضي للقاء زعيم حركة الديمقراطية والتغيير المعارضة مورغان تسفانغيراي.
 
ويحاول زعماء أفريقيا الدفع باتجاه إجراء مباحثات بين الحزبين الرئيسيين في البلاد، في محاولة لحل مشاكلها السياسية والاقتصادية.
 
وقد شككت الحركة المعارضة بفوز حزب الرئيس موغابي الحاكم في الانتخابات التي جرت بين عامي 2000 و2005.
 
ولكن الحزب الحاكم نفى هذه التهم ووصف الحزب المعارض بأنه دمية في يد القوة الاستعمارية البريطانية السابقة.
 
ونقلت الصحيفة عن جورج شارامبا المتحدث باسم موغابي قوله "ذهبنا إلى الانتخابات, وحصلت حركة التغيير والديمقراطية على ما رأى الناخبون أنها تستحقه".
 
وأضاف أن بلاده لن تسعى لتقديم طلب لإعادة قبولها في دول الكومنولث. وقد علق الكومنولث -وهو مجموعة مستعمرات بريطانيا السابقة- عضوية زمبابوي عام 2002 على خلفية اتهامات بالتلاعب في الانتخابات. وسحبت زمبابوي عضويتها في العام الذي يليه.
 
وأشار إلى أن البلاد مرت "بتجربة سيئة وغير عادلة" مع هذا التجمع وأن بلاده لم تنل أي مساعدات تذكر أو تحصل على وعود في المستقبل. وأضاف أنه لهذا السبب فإن الكومنولث ليس له أي فائدة ملموسة للبلاد.
المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: