تعتبر الجالية اليهودية في الأرجنتين الأكبر في أميركا اللاتينية (رويترز-أرشيف) 

ألغت الحكومة الأرجنتينية مرسوما خاصا صدر عام 1938 قضى بمنع دخول اليهود إليها. وكان المرسوم سريا بهذا الخصوص وقعه وزير الخارجية حينذاك خوسيه ماريا كانتيو وأرسل إلى كل القنصليات الأرجنتينية في العالم.

ثم عثرت بياتريس غوريفيش عضوة اللجنة المكلفة بملاحقة نشاطات النازيين في الأرجنتين على هذا المرسوم السري عام 1998 ليكشف عنه فيما بعد الصحفي أوكي غوني.

وفي رد فعله على إلغاء هذا المرسوم أعرب مركز فيزنتال -المنظمة المتخصصة في مكافحة معاداة السامية وملاحقة مجرمي الحرب- عن ارتياحه لإلغاء هذا المرسوم مشيرا إلى أنه كان يمنع بوضوح منح تأشيرات دخول لليهود الذين كانوا يحاولون الفرار من ألمانيا النازية.

إلا أنه رأى أن هذا الإجراء يحمل "قيمة رمزية" لأن تطبيقه في مرحلة صدوره "يعني موت كثيرين من اليهود الذين لم يتمكنوا من الفرار من النازية".

وتعتبر الجالية اليهودية في الأرجنتين الأكبر في أميركا اللاتينية حيث تضم 244 ألف شخص.

المصدر : الفرنسية