رايس تستبعد إحالة ملف بيونغ يانغ النووي لمجلس الأمن
آخر تحديث: 2005/6/6 الساعة 04:28 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/6 الساعة 04:28 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/29 هـ

رايس تستبعد إحالة ملف بيونغ يانغ النووي لمجلس الأمن

رايس قالت إن قرارا سيصدر خلال أسابيع بشأن البرنامج النووي الكوري (الفرنسية)
اعتبرت واشنطن أمس الأحد أن من السابق لأوانه القول إنها ستتخذ في الأسابيع المقبلة قرارا بإحالة ملف كوريا الشمالية إلى مجلس الأمن, خلافا لتصريحات أدلى بها مقربون من وزير الدفاع دونالد رمسفيلد.

وقالت وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس إن بلادها تدرس دائما ما تقوم به, وأضافت "أعتقد أن من السابق لأوانه قليلا القول إننا سنتخذ قرارا في هذا الصدد أو ذاك خلال أسابيع".

وكان مسؤول كبير بالبنتاغون قد أعلن أن إحالة ملف بيونغ يانغ لمجلس الأمن الدولي -وهو أمر تعارضه كوريا الشمالية- "أمر نوليه دراسة على نحو متزايد وربما يتم اتخاذ قرار بشأنه خلال الأسابيع المقبلة".

مجرد خيار
واكتفت رايس بالقول أمام صحفيين يرافقونها إلى فلوريدا للمشاركة في اجتماع وزاري لمنظمة الدول الأميركية, إن "مجلس الأمن ما يزال خيارا".

من جهته قال وزير الدفاع الأميركي الذي يقوم بجولة في آسيا في تصريح صحفي، إن واشنطن ستستمر في المطالبة باستئناف المفاوضات المتعددة الأطراف التي تقاطعها بيونغ يانغ.

وقبل ثلاثة أيام اعتبر رمسفيلد في مؤتمر أمني بسنغافورة أن الترسانة النووية التي تقول كوريا الشمالية إنها تملكها تشكل خطرا على الأمن العالمي، إلا أنه أقر بأنه لا يملك أي اقتراح لإقناع الدولة الشيوعية بالعودة إلى طاولة المفاوضات.

وفي نفس الإطار أثارت اليابان على لسان وزير دفاعها إمكانية إحالة الملف النووي الكوري الشمالي لمجلس الأمن.

في غضون ذلك تحدث مصدر إعلامي ياباني عن إجراء اتصالات هاتفية بين مسؤولين أميركيين وكوريين شماليين مؤخرا، في خطوة من شأنها أن تمهد الطريق أمام حوار أوسع بين واشنطن وبيونغ يانغ لحل المشكلة النووية.

المصدر : وكالات