خامنئي يلوح للجماهير (الفرنسية)
اعتبر المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية بإيران آية الله علي خامنئي اليوم أن التصويت في الانتخابات القادمة هو تكليف شرعي لمواجهة خطر العدو وحث الإيرانيين على الإقبال بكثافة على عملية التصويت.

جاءت دعوة خامنئي أمام عشرات آلاف الأشخاص الذين تجمعوا في جنوب طهران لإحياء الذكرى السادسة عشرة لوفاة الإمام الخميني, مؤسس الجمهورية الإسلامية.

ويركز النظام الإيراني على موضوع المشاركة على أنه رهان أساسي في الانتخابات الرئاسية حتى لا تتعرض للتشكيك في مصداقيتها من جانب أعداء النظام في الداخل أو الخارج.

وتتوقع استطلاعات الرأي نسبة مشاركة تبلغ نحو 50% وهي إذا صحت قد تكون الأدنى في تاريخ الجمهورية الإسلامية. وانتقدت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ظروف الانتخابات الإيرانية بعد رفض ترشيحات أكثر من ألف شخص في الانتخابات.

وقال المرشد ردا على هذه الانتقادات, "في بلادنا, ينتخب الشعب المسؤولين مباشرة أو غير مباشرة ولا يأتي أحد عن طريق التعيين". كما حمل على الصحافة الأجنبية التي قال إنها تشهر بالانتخابات.

ويتنافس على الوصول إلى الرئاسة ثمانية مرشحين بينهم أربعة محافظين هم محمود أحمد نجاد وعلي لاريجاني ومحمد باقر قاليباف ومحسن رضائي, بالإضافة إلى الرئيس السابق علي أكبر هاشمي رفسنجاني, وعالم الدين المعتدل مهدي كروبي, والإصلاحيان مصطفى معين وعلي محسن مهر زاده.

المصدر : الفرنسية