المسيرات جزء من تظاهرات في العديد من دول العالم قبل قمة مجموعة الثماني (الفرنسية)

سار عشرات آلاف الإسبان في شوارع مدريد ومدن أخرى لمطالبة الدول الغنية بالقضاء على الفقر في العالم، في سلسلة تظاهرات تشهدها العديد من دول العالم تضامنا مع الفقراء تستمر لغاية انعقاد قمة الثماني في أسكتلندا بعد 11 يوما.
 
وقد حمل المتظاهرون شعارات مثل "من المدين للآخر؟" و"لا أعذار", كما طالبوا بأن ترفع الحكومة الإسبانية النسبة التي تخصصها سنويا من الناتج الوطني الخام لشطب ديون الدول الفقيرة والمقدرة بـ0.7%.
 
وقد شارك في المظاهرات نحو 1000 منظمة غير حكومية وممثلون عن الأحزاب السياسية والنقابات والكنيسة الكاثوليكية.
 
وقال النائب الاشتراكي دييغو لوبيز غاريدو الذي شارك في المسيرة إن "المجتمع يحاول أن يقول للقادة السياسيين إن علينا فعل المزيد".
 
وستنظر قمة الثماني في مقترح تقدم به رئيس الوزراء البريطاني توني بلير -الذي ستتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي- يهدف إلى القضاء على الفقر وشطب ديون الدول الأفريقية الفقيرة، إضافة إلى خطة للقضاء على الاحتباس الحراري.

المصدر : وكالات