القوات الأميركية تسعى لمحاصرة قيادات طالبان الذين احتمى بعضهم بالجبال (الأوروبية) 

قالت وزارة الدفاع الأفغانية إن 178 من مقاتلي حركة طالبان قتلوا وأسر 56 آخرون في ثلاثة أيام من القتال في جنوب أفغانستان.

وقالت الوزارة إن قواتها عثرت السبت على 76 جثة للمسلحين مما يرفع عدد القتلى في صفوف طالبان إلى 178 منذ بداية هذه العملية المشتركة في 21 يونيو/حزيران الجاري.

يأتي ذلك في وقت اجتمع فيه مسؤولون أفغان وعسكريون أميركيون مع عدد من زعماء قبائل جنوبي البلاد التي تدور فيها المعارك وذلك في محاولة لوضع حد لأعمال العنف. خلال الأسبوع الماضي.

وقد شارك 35 من زعماء القبائل المحلية إلى جانب محافظي إقليمي زابل وقندهار ومسؤولين عسكريين أميركيين في الاجتماع الذي دارت أعماله في خيمة بساحة خالية وسط الجبال في ضواحي مدينة قندهار.

وقد دعا المسؤولون الحكوميون زعماء القبائل إلى التعاون من أجل القضاء على عناصر حركة طالبان خاصة على ضوء أنباء تتحدث عن لجوء العشرات من قياديي الحركة إلى مناطق جبلية جنوبي البلاد.

الانتخابات
وتقول الأمم المتحدة إن تجدد أعمال العنف في أفغانستان من شأنه أن يلقي بظلاله على الانتخابات البرلمانية المزمع تنظيمها في 18 سبتمبر/أيلول المقبل.

وقد بدأت لجنة انتخابية أفغانية السبت حملة تمتد على مدى شهر لتسجيل الناخبين. وتهدف اللجنة المكونة من طاقم أفغاني وأممي لتسجيل نحو مليوني ناخب جديد ليضافوا إلى 10.6 ملايين ناخب تم تسجيلهم في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.



وإضافة إلى تهديد طالبان، يتوقع أن يؤثر صراع الزعماء المحليين من أجل السلطة على مجرى تلك الانتخابات التي سيتم فيها اختيار 249 برلمانيا وأعضاء مجالس الأقاليم.

المصدر : وكالات