برلسكوني اتهم القضاء بتحيزه لليسار (الفرنسية-أرشيف)
قرر القضاة الإيطاليون  تنظيم إضراب مدة يوم خلال الشهر المقبل احتجاجا على مشروع قانون لإصلاح المهن القانونية اعتبروا أنه  يحد حرياتهم.
 
وقالت الرابطة الوطنية لقضاة التحقيق التي تمثل معظم المحققين القضائيين والقضاة بإيطاليا البالغ عددهم نحو تسعة آلاف شخص إن الإضراب سيتم في 14 يوليو/تموز القادم وذلك بعد تصويت نحو 300 عضو بالجمعية العمومية للرابطة لصالح القرار.
 
وأضافت الرابطة أن حكومة رئيس الوزراء سيلفيو برلسكوني لم تسمح بنقاش برلماني مناسب للقانون, مشيرة إلى أن ذلك القانون يعد محاولة لتكميم أفواه قضاة التحقيق ولا يعالج شكواهم بشأن قلة التمويل وأن البرلمان لم يأخذ في حسبانه ضمان حقوق المواطنين.
 
وبالمقابل أوضحت الحكومة أن مشروع القانون سيؤدي إلى نظام قضائي أكثر نزاهة وأقل تسيسا.
 
وكان البرلمان أقر مشروع القانون في وقت سابق إلا أن الرئيس كارلو أزيليو شيامبي منع سريانه في ديسمبر/كانون الأول الماضي بحجة أن به أجزاء غير دستورية وبالتالي أعيد للبرلمان لمراجعته.
 
ويتهم منتقدون برلسكوني بأنه يسمح لمعاركه القضائية الشخصية المرتبطة بأعماله بأن تملي عليه قراراته السياسية, في حين اتهم برلسكوني القضاء مرارا بالتحيز لليسار مشيرا إلى أن تعرضه لبعض المحاكمات كانت وراءها دوافع سياسية.

المصدر : وكالات