شرطة إكوادور تتهم حزب الله بالاتجار بالمخدرات
آخر تحديث: 2005/6/22 الساعة 04:44 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/22 الساعة 04:44 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/16 هـ

شرطة إكوادور تتهم حزب الله بالاتجار بالمخدرات

الشرطة الإكوادورية اعتقلت الشبكة بعد عام من التعقب (الفرنسية-أرشيف)
اعتقلت الشرطة الإكوادورية شبكة لتهريب المخدرات يتزعمها لبناني وتعمل في إكوادور وكولومبيا والبرازيل والولايات المتحدة، متهمة الشبكة بالعمل لحساب حزب الله اللبناني.
 
وقال رئيس وحدة مكافحة المخدرات العقيد أديسون راموس في مؤتمر صحفي أمس إن الشبكة حصلت مع كل عملية بيع على مبلغ مليون دولار يذهب 70% منها لحزب الله الذي وصفه بالإرهابي.
 
وأوضح أن معظم الأشخاص المعتقلين الذين يشكلون الشبكة وعددهم 19 هم سوريون أو لبنانيون، في حين أشارت مصادر أمنية إلى أن بين المعتقلين أتراكا وجزائريين ونيجيريين إضافة إلى امرأة إكوادورية.
 
لكن راموس لم يقدم أي مستندات تثبت تورط الحزب اللبناني، مكتفيا بالقول إنه خلال العملية التي أطلق عليها اسم "دمشق" وبدأت عام 2004 تم الحصول على أدلة تؤكد العلاقة المباشرة مع هذه الشبكة. ولم يصدر أي تعقيب من حزب الله على هذا الاتهام.
 
وكان زعيم شبكة المهربين ويدعى راضي زعيتر اعتقل الأسبوع الماضي في العاصمة الكولومبية  بوغوتا، حيث أعلنت الشرطة أن السلطات الفرنسية طالبت بترحيله منذ أربع سنوات بتهمة تهريب المخدرات.
 
ويعيش زعيتر أصلا في العاصمة الإكوادورية كيوتو، ويملك مطعما قالت السلطات إنه يستخدمه للتغطية على عملياته في تهريب المخدرات.
 
كما أشارت مصادر الشرطة الإكوادورية إلى أنه يوجد بحق زعيتر "إجراءات قضائية في عدد من الدول".
 
وقد صادرت الشرطة أثناء عمليات المداهمة والتفتيش لأعضاء الشبكة المشتبه فيهم، مسدسين وسيارتين ودراجتين ناريتين إضافة إلى أموال نقدية تبلغ174115 دولارا أميركيا.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: