باروسو طالب بمناقشة القضايا التي تعوق تحقيق إجماع حول الدستور (الفرنسية)
دعا رئيس المفوضية الأوروبية خوسيه مانويل باروسو الاتحاد الأوروبي إلى إجراء مناقشة جادة بخصوص مستقبل علاقته مع تركيا بعد أن رفض الناخبون الفرنسيون والهولنديون دستور الاتحاد الأوروبي.

وقال باروسو في مؤتمر صحفي إن الاتحاد الأوروبي يجب أن يضع في الاعتبار رسالة الناخبين بخصوص تركيا.

غير أنه أضاف أن التكتل الأوروبي المؤلف من 25 دولة ينبغي أن يحترم التزامه ببدء محادثات الانضمام مع تركيا في الثالث من أكتوبر/تشرين الأول على الرغم من عدم وجود ما يضمن أن تفضي المحادثات إلى العضوية.

وكان احتمال انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي من بين الأسباب التي دفعت الناخبين في فرنسا وهولندا إلى رفض الدستور.

المصدر : رويترز