إفلات جنود الاحتلال من العقاب يشجعهم على قتل الفلسطينيين
آخر تحديث: 2005/6/22 الساعة 19:02 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/16 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وزير داخلية إقليم كتالونيا الإسباني: 13 قتيلا وأكثر من 50 جريح في هجوم برشلونة
آخر تحديث: 2005/6/22 الساعة 19:02 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/16 هـ

إفلات جنود الاحتلال من العقاب يشجعهم على قتل الفلسطينيين

هيومن رايتس: معظم التحقيقات التي تجريها السلطات الإسرائيلية شكلية (الفرنسية-أرشيف)

كشفت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية الأميركية عن تقصير السلطات الإسرائيلية في التحقيق في جرائم القتل التي يرتكبها جنود الاحتلال ضد المدنيين الفلسطينيين خلال الأعوام الخمسة الماضية, مشيرة إلى أن ذلك عزز شعور الجنود بمبدأ الإفلات من العقاب.
 
وأوضحت المنظمة -ومقرها نيويورك- في تقرير لها اليوم أن السلطات الإسرائيلية لم تحقق إلا في أقل من 5% من جرائم القتل التي اقترفها جنود الاحتلال فضلا عن أن هذه التحقيقات تفتقر إلى المعايير الدولية.
 
وفي التقرير الذي حمل عنوان "نشر الحصانة: فشل الجيش الإسرائيلي في التحقيق في الأخطاء" قالت سارة ليا ويتسون مديرة المنظمة في الشرق الأوسط والمسؤولة عن التقرير إن "معظم التحقيقات الإسرائيلية في الإصابات المدنية كانت شكلية".
 
وأكد التقرير أن جيش الاحتلال لم يلتزم بالتحقيق في جرائم قتل المدنيين مما شجع الجنود على التفكير في أنهم يستطيعون الإفلات من العقوبة بسهولة وهو ما يتنافى مع القانون الدولي ومعاهدات حقوق الإنسان الذي صادقت عليها الحكومة الإسرائيلية.
 
وأضافت المنظمة أنها حققت في أكثر من عشر حالات تشمل قتل مدنيين وإصابتهم بجروح خطيرة على أيدي جنود إسرائيليين في المناطق المحتلة معظمها وقع أثناء عمليات تطبيق القانون وليس في النزاعات المسلحة.
 
وحسب التقرير فإن جيش الاحتلال الإسرائيلي قتل وجرح آلاف الفلسطينيين والمدنيين الأجانب منذ اندلاع الانتفاضة الفلسطينية في سبتمبر/أيلول عام 2000.
 
ولكن المتحدثة باسم جيش الاحتلال شارون فياغولد ألقت اللوم على الجانب الفلسطيني واعتبرت أنه أعاق التحقيقات بسبب تردده في التعاون مع السلطات الإسرائيلية.
 
وأوضحت أن هناك 130 تحقيقا عسكريا في حوادث إطلاق نار يقوم بها ضباط إسرائيليون مضيفة أن 28 إدانة صدرت في عمليات إطلاق نار بشكل غير قانوني.
المصدر : الفرنسية