فصل الصيف يسبب معاناة كبيرة لسكان الهند (الفرنسية-أرشيف)
توفي 125 شخصا على الأقل بسبب ضربة الشمس والجفاف في الهند في حين تعرضت معظم أنحاء البلاد لدرجات حرارة مرتفعة.

وتعد ولاية أوريسا الشرقية الأشد تضررا حيث أكدت الحكومة المحلية وفاة 75 شخصا على الأقل. وتحدثت تقارير غير رسمية عن وفاة أكثر من 300.

وارتفعت درجات الحرارة إلى أعلى من 50 درجة مئوية في تالشير بمنطقة أنجول بالولاية بينما بلغت درجات الحرارة أكثر من 40 درجة في معظم المناطق الأخرى.

وفي ولاية أندرا براديش المجاورة التي تقع هي الأخرى تحت وطأة موجة الحر ذكر مسؤولون أن أكثر من 50 شخصا توفوا في الولاية بينما تقول تقديرات غير رسمية أن الوفيات تزيد عن 200.

كما ترددت تقارير عن حالات وفاة بسبب الحر في ولايتي بيهار وجهارخاند الشماليتين ولكن المسؤولين يرفضون حتى الآن إعطاء إحصاءات محددة.

ويصاحب فصول الصيف في شبه الجزيرة الهندية نقص حاد في المياه بسبب ضعف البنية التحتية وحرارة الطقس وانقطاع الطاقة الكهربية.

ويكون الضحايا عادة في مثل هذه الحالة من الفقراء والمتسولين والباعة المتجولين والأطفال وكبار السن.

المصدر : وكالات