جندي كوري جنوبي يقتل ثمانية من زملائه أثناء نومهم
آخر تحديث: 2005/6/19 الساعة 11:07 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/19 الساعة 11:07 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/13 هـ

جندي كوري جنوبي يقتل ثمانية من زملائه أثناء نومهم

لم يتكبد الجيش الكوري الجنوبي مثل هذه الخسائر في الأرواح منذ عام 2000
(الفرنسية-أرشيف)


قتل ثمانية جنود كوريين جنوبيين وجرح اثنان آخران على الأقل برصاص أطلقه أحد رفاقهم أثناء نومهم في مهجعهم قرب الحدود مع كوريا الشمالية حسب ما أعلنته وزارة الدفاع الكورية الجنوبية.

وقالت الوزارة إن الجندي ويعرف باسم كيم أطلق قنبلة يدوية ثم فتح النار من رشاشه في الثكنة التي كان ينام فيها رفاقه في منطقة يونشيون شمالي شرقي البلاد قرب الخط المعروف باسم "المنطقة المنزوعة السلاح" الذي يفصل الكوريتين.

وعزت الحادث إلى أن الجندي كان يعاني من سوء معاملة قائده وتعديه عليه باللفظ ومضايقته، كما ذكر التلفزيون الكوري أنه كان يعاني من اضطراب نفسي جراء الحياة على حاجز حدودي.

وقد أسفر الحادث عن مقتل الجنود الثمانية من ضمنهم قائد الجندي كيم بالإضافة إلى جرح اثنين آخرين حالتهم غير خطيرة.

وذكر الجيش أن كيم البالغ من العمر 21 عاما الذي القي القبض عليه بعد الحادث التحق بالجيش في ديسمبر/كانون الأول 2004 وألحق بوحدة عسكرية على الحدود مع كوريا الشمالية في يناير/كانون الثاني الماضي.

وإثر الحادث، عبر وزير الدفاع الكوري الجنوبي يون كوانغ يونغ عن أسفه لعائلات الضحايا وتعهد بأن تتخذ القوات المسلحة الخطوات اللازمة لمنع حدوث مثل هذه الحوادث في المستقبل.

يذكر أن الخدمة العسكرية الإلزامية لمدة عامين مفروضة على جميع الرجال الكوريين الجنوبيين، وهذه هي أكبر خسائر في الأرواح يتكبدها الجيش الكوري الجنوبي منذ عام 2000.

المصدر : وكالات