القوات البوروندية تحاول الحد من هجمات المتمردين (رويترز-أرشيف)
قتل ثمانية أشخاص وجرح سبعة آخرون في هجمات شنها متمردون هوتو في بوروندي، بما في ذلك غارة على كنيسة قرب العاصمة بوجمبورا.

وقال متحدث باسم الجيش إن الهجمات التي وقعت أمس الخميس نفذتها قوات التحرير الوطنية الجماعة الوحيدة المتمردة التي مازالت تحمل السلاح ضد الحكومة.

واستهدف الهجوم الأول كنيسة في مقاطعة موهوتو بالقرب من العاصمة حيث قامت مجموعة من المتمردين بإطلاق النار على الكنيسة وقتلوا ستة أشخاص بينهم قس، وأسفر الهجوم أيضا عن إصابة سبعة أشخاص.

وفي ذات المقاطعة قام متمردو قوات التحرير الوطنية بقتل مسؤول حكومي محلي وشقيقه واختطفوا شرطيا بحسب المتحدث العسكري.

ووقعت كبرى جماعات المتمردين في بوروندي -وهي القوات من أجل الدفاع عن الديمقراطية- اتفاق سلام مع الحكومة مُنح بموجبه عدد من أعضائها مناصب وزارية في الحكومة. لكن قوات التحرير الوطنية كانت ترفض التفاوض مع الحكومة وتواصل قتالها.

المصدر : رويترز