لجنة بالكونغرس تنتقد الأمم المتحدة لكنها تشيد بخطة أنان
آخر تحديث: 2005/6/13 الساعة 12:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/13 الساعة 12:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/7 هـ

لجنة بالكونغرس تنتقد الأمم المتحدة لكنها تشيد بخطة أنان

اتهمت لجنة في الكونغرس الأمم المتحدة بسوء الإدارة وتثبيط العزائم وغياب المحاسبة والأخلاقيات المهنية, لكنها دعمت الإصلاحات التي اقترحها الأمين العام الأممي كوفي أنان.
 
وقالت صحيفة نيويورك تايمز في موقعها الإلكتروني إن الإصلاحات التي ستقترحها اللجنة تشمل إنشاء هيئات إشراف تكون في شكل شركات لزيادة الفعالية, إضافة إلى إنشاء جهاز قادر على التصرف بسرعة لمنع وقوع مجازر واسعة وخروق حقوق الإنسان, مشيرا إلى أنه في "كثير من الأحيان فشلت الأمم المتحدة, بل عرقل أعضاؤها الجهود التي تقوم بها لوقف المجازر".
 
ولاحظ التقرير في تقييمه لأداء الأمم المتحدة أن المنظمة ركزت على مسؤوليات أعضائها أكثر من تركيزها على نفسها كمؤسسة.
 
ويترأس اللجنة رئيس الكونغرس السابق الجمهوري نيوت غينغريتش وكذا جورج ميتشل زعيم الأغلبية الديمقراطية في الكونغرس سابقا, كما تضم دبلوماسيين وعسكريين وخبراء في الاستخبارات وممثلين عن مؤسسات تتنوع ميولها بين اليمين واليسار.
 
ورغم أن اللجنة أشادت بالاستعداد الذي أبدته الأمم المتحدة لإصلاح مؤسساتها, فإنها اعتبرت أن التغييرات "يجب أن تكون حقيقية ويشرع فيها بسرعة", معتبرة أن "الأمين العام كثيرا ما تقدم بمقترحات إصلاح جيدة, لكنه يفشل في المضي قدما في وجه المقاومة التي يلقاها من مساعديه والدول الأعضاء".
 
ولم يتطرق التقرير الواقع في 174 صفحة بالذكر إلى أنان وإلى الحديث عن المعايير التي يجب أن تتوفر في خلفه الذي يجب أن تكون لديه "القدرة على الإدارة".
 
وقد اقترح أنان خطة واسعة لإصلاح الأمم المتحدة سيطرحها خلال التئام الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد ثلاثة أشهر, وتتضمن توسيع مجلس الأمن وإنشاء لجنة سلام إضافة لإعادة تعريف الإرهاب وتعويض مفوضية حقوق الإنسان بمجالس لحقوق الإنسان أقل حجما تكلف بمنع الدول التي تخرق مواثيقها من الالتحاق بها.

المصدر : الجزيرة