انتقادات لكانبيرا بشأن تعاملها مع معارض صيني
آخر تحديث: 2005/6/12 الساعة 12:57 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/12 الساعة 12:57 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/6 هـ

انتقادات لكانبيرا بشأن تعاملها مع معارض صيني

يونغلين تقدم بطلب تأشيرة حماية مؤقتة (رويترز)
تواجه الحكومة الأسترالية انتقادات متزايدة للطريقة التي تعاملت بها مع طلب تقدم به دبلوماسي صيني للحصول على حق اللجوء السياسي وقال اثنان من القادة السياسيين إن المسؤولين خرقوا القوانين.

وضم كيفن رود المتحدث باسم الشؤون الخارجية للمعارضة صوته اليوم إلى موجة متزايدة من الاتهامات بأن المسؤولين الأستراليين خالفوا القوانين عندما اتصلوا هاتفيا بالسلطات الصينية فيما يتعلق بطلب تشين يونغلين لحق اللجوء.

وأبدى بوب براون زعيم حزب الخضر موقفا مماثلا. وقال في مقابلة مع القناة العاشرة للتلفزيون الأسترالي صباح اليوم إن المكالمات الهاتفية مع الصين كانت في حد ذاتها عملا غير مشروع من جانب الحكومة الأسترالية.

جاء ذلك بعد أن صرحت وزيرة الهجرة أماندا فانسيستون بأن الموظفين في إدارتها اتصلوا بالقنصلية الصينية في سيدني عندما تقدم يونغلين بطلب اللجوء السياسي.

وكان يونغلين (37 عاما) طلب حق اللجوء الشهر الماضي متهما الحكومة الصينية بتوظيف نحو ألف جاسوس في أستراليا نفذ بعضهم عمليات خطف صينيين أعيدوا إلى الصين.

وفي محاولة منه لتأمين موقفه تقدم الدبلوماسي الصيني السابق اليوم بطلب لإدارة الهجرة للحصول على تأشيرة الحماية التي تمنح لطالبي اللجوء السياسي بموجب اتفاقية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، بعد أن عطل وزير الشؤون الخارجية طلب الدبلوماسي الصيني للجوء السياسي.

وقال المدعي العام الأسترالي فيليب رودوك اليوم إن يونغلين لن يتعرض للخطر إذا أعيد إلى الصين في الوقت الذي ينظر فيه في طلبه الحصول على تأشيرة حماية مؤقتة.

وتربك قضية يونغلين أستراليا التي تسعى حاليا إلى تعزيز علاقاتها الاقتصادية والتجارية مع بكين. ويجري البلدان حاليا مفاوضات لإبرام اتفاق للتبادل الحر يمكن أن يدر على الاقتصاد الأسترالي 24 مليار دولار خلال عشر سنوات.



المصدر : وكالات