الرؤساء الأفارقة في قمة ليبيا سيسمون الدول المرشحة (الفرنسية-أرشيف)

فشل وزراء خارجية دول القارة الأفريقية اليوم في اجتماع عقد بأبوجا النيجيرية في اختيار الدولتين اللتين ينبغي أن تمثلا القارة في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بعد إصلاحه.
 
وقال وزير الخارجية النيجيري أولوييمي أدينيجي إن الوزراء توصلوا إلى إجماع في بعض القضايا المتعلقة بالإصلاح لكن القرار الخاص بالمرشحين سيتخذ من جانب رؤساء الدول الشهر المقبل.
 
وأكد أن هذا الأمر خارج نطاق صلاحيات الوزراء مشيرا إلى أن رؤساء الدول هم الذين سيقررون ذلك في القمة المقررة في ليبيا الشهر القادم.
 
وفي جلسة الافتتاح حذر ألفا عمر كوناري رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي من عدم التوصل إلى قرار وقال "إذا لم تتحد القارة فقد لا نكون قادرين على الفوز مهما كان الموقف الأفريقي ومهما كان العرض الذي سيطرح علينا".
 
وأوضح أن قوة القارة تكمن في قدرتها على التحدث بصوت واحد وفي قدرتها على العمل معا.
 
وكان الاتحاد الأفريقي المؤلف من 53 دولة اتفق على السعي للحصول على مقعدين دائمين وخمسة مقاعد غير دائمة بموجب الإصلاحات المقترحة في المجلس لكنها لم تحدد بعد معايير اختيار المرشحين.
 
وتتنافس نيجيريا وجنوب أفريقيا ومصر وهي الدول الأوسع حظا للحصول على مقاعد دائمة بالمجلس إلى جانب ليبيا وكينيا والسنغال.
 
وطلب الاتحاد الأفريقي من قبل الحصول على ثلاثة مقاعد دائمة بالمجلس وأصر على منح الأعضاء الجدد حق النقض إلا أن تلك المطالب لم تلق دعما يذكر.

المصدر : وكالات