توقعات بفوز بلير في انتخابات بريطانيا
آخر تحديث: 2005/5/6 الساعة 10:52 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/6 الساعة 10:52 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/28 هـ

توقعات بفوز بلير في انتخابات بريطانيا

لجنة الانتخابات البريطانية خصصت 46 ألف صندوق لـ44 مليون ناخب في عموم البلاد (الفرنسية)
 
أدلى ملايين البريطانيين بأصواتهم في 46 ألف صندوق اقتراع في الانتخابات العامة بجميع أنحاء البلاد.
 
ومن المنتظر أن تظهر النتائج الأولية في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، وتشير استطلاعات الرأي إلى أن حزب العمال الحاكم سيحتفظ بالسلطة، لكن أغلبيته في البرلمان قد تتراجع.
 
ويتنافس في هذه الانتخابات 60 حزبا على 646 مقعدا، من بينها حزب الخضر وحزب استقلال المملكة المتحدة المناهض للأوروبيين وتحالف "ريسبكت" المناهض للحرب، فضلا عن الأحزاب الكبيرة كالعمال والمحافظين والأحرار الديمقراطيين.
 
وبينما ثار الخوف من وقوع اعتداءات خلال الحملة الانتخابية, كان رجال الشرطة ينتشرون بعدد أكبر من العادة في وسط لندن وخصوصا في حي الأعمال.
 
وفي الدائرة الانتخابية رقم 646 كانت عملية التصويت قد تأجلت بسبب وفاة مرشح من حزب الديمقراطيين الأحرار.
 
وتكتسب الانتخابات أهمية خاصة باعتبارها اختبارا لشعبية رئيس الوزراء توني بلير، في أعقاب ما كشف عن التجاوزات الخاصة بقرار المشاركة في الحرب على العراق.

توقعات الفوز
وأدلى  بلير  بصوته برفقة زوجته شيري ونجليه في دائرته الانتخابية في سيدجفيلد (شمالي شرق إنكلترا). كما أدلى نجلاه يوان (21 عاما) ونيكي (19 عاما) للمرة الأولى بصوتيهما في انتخابات تشريعية.
 
استطلاعات الرأي تظهر تقدما ملحوظا لبلير على منافسيه هوارد وكنيدي
وأظهرت استطلاعات الرأي أن بلير يتقدم على منافسيه زعيم المحافظين مايكل هوارد وزعيم حزب الأحرار الديمقراطيين تشارلز كنيدي، لكن الاستطلاعات تتوقع تراجع عدد مقاعد العمال في مجلس العموم.
 
وقد احتفظ بلير بتقدمه في آخر استطلاعات الرأي بمقدار 14 نقطة على أقرب منافس له. وأظهر استطلاع أجرته مؤسسة بوبيولاس لصحيفة تايمز أن شعبية العمال لم تتغير وظلت عند مستوى 41%، في حين انخفضت شعبية المحافظين نقطتين إلى 27%.
 
وكسب حزب الأحرار الديمقراطيين نقطتين لتبلغ شعبيته 23%. وإذا تكررت هذه النتيجة فستبقي العمال في السلطة بأغلبية كبيرة وتجعل بلير أول زعيم في تاريخ حزب العمال يفوز بثلاث ولايات متتالية.
 
كما أظهر استطلاعان للرأي نشرت نتائجهما صباح الخميس أن حزب العمال سيحصل على 36% من الأصوات وفق صحيفة "الإندبندنت" و 38% وفق "الغادريان" بتقدم ثلاث إلى ست نقاط على حزب المحافظين و13 إلى 16 نقطة على الليبراليين الديمقراطيين.
 
ويبقى العامل المجهول الوحيد في هذه الانتخابات هو نسبة المشاركة التي وصلت إلى 59.4% عام 2001 وهي الأدنى منذ عام 1918. وكان ثلث الناخبين لا يزال مترددا في الأيام الأخيرة. 
المصدر : وكالات