برلسكوني يحمل الأميركيين مسؤولية مقتل كاليباري
آخر تحديث: 2005/5/5 الساعة 13:24 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/5 الساعة 13:24 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/27 هـ

برلسكوني يحمل الأميركيين مسؤولية مقتل كاليباري

برلسكوني يستبعد تضرر العلاقات مع واشنطن بمقتل كاليباري (الفرنسية)


حمّل رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني اليوم الأميركيين مسؤولية مقتل رجل المخابرات الإيطالي نيكولا كاليباري الذي لقي مصرعه بنيران جنود أميركيين في العاصمة العراقية يوم 4 مارس/آذار الماضي.
 
ورغم ذلك أكد برلسكوني اليوم أمام برلمان بلاده أن ذلك الحادث لن تكون له انعكاسات على العلاقات بين روما وواشنطن، وأن إيطاليا لا تعتزم تسريع سحب قواتها من العراق.
 
وقال إن انسحاب القوات الإيطالية من العراق لن يكون أحادي الجانب لكن بالتنسيق مع الحلفاء، مشددا على أنه سيكون تدريجيا وسيحصل عند تطبيع الوضع في العراق.
 
وأكد رئيس الوزراء الإيطالي أنه ليست هناك علاقة بين مقتل كاليباري ومهمة القوات الإيطالية في العراق.
 

مقتل كاليباري يثير غضبا واسعا في إيطاليا (رويترز-أرشيف)

مسؤولية قائمة
وحول ملابسات مقتل كاليباري قال برلسكوني إن "غياب إرادة القتل لا يعني غياب المسؤولية"، مشيرا إلى أن المخالفات التي ارتكبتها الدورية الأميركية ولا سيما "غياب المؤشر إلى وجود حاجز طيار" و"غياب التعليمات الواضحة".
 
وقتل كاليباري (51 عاما) بنيران الجنود الأميركيين عندما كان يرافق إلى مطار بغداد الصحفية الإيطالية جوليانا سغرينا بعيد الإفراج عنها إثر احتجازها رهينة لمدة شهر في العراق.
 
وبرأ التحقيق الأميركي العسكريين الأميركيين من أي مسؤولية، وعزا الحادث إلى السرعة التي كانت تسير بها السيارة الإيطالية ونقص التنسيق بين السلطات الإيطالية والمسؤولين الأميركيين.
 
في المقابل توصل المحققون الإيطاليون إلى نتائج مخالفة للتحقيق الأميركي. وشدد التقرير الإيطالي على "النقص في الخبرة" لدى العسكريين الأميركيين الضالعين في الحادث وسوء التنظيم عند الحاجز الأميركي الذي قتل فيه كاليباري.
المصدر : وكالات