أعمال الشغب تعد أمرا شائعا في سجون أميركا الجنوبية المكتظة بالنزلاء (رويترز-أرشيف)
قتل 23 سجينا على الأقل وجرح 35 آخرون في أعمال عنف اجتاحت عددا من السجون الفنزويلية المكتظة بالنزلاء على مدى الأسبوع الماضي.

وقال مدير هيئة السجون إرلينغ روخاص إن السلطات ما زالت تحقق لمعرفة سبب الاشتباكات التي استخدمت فيها أسلحة نارية وسكاكين، مشيرا إلى أنها تحقق كذلك في احتمال تورط أطراف من خارج السجون في تأجيج هذه الاشتباكات، من دون أن يخوض بالمزيد من التفاصيل.

وأكد أن السلطات صادرت كمية كبيرة من الأسلحة والقنابل والمقذوفات، وتم تسليمها للجيش لتدميرها، لكنه أقر أن الأسلحة مستمرة في التدفق إلى السجون.

وحوادث الشغب والعنف بين العصابات المتنافسة شائعة في سجون فنزويلا حيث كثيرا ما ينتظر السجناء شهورا للمثول أمام المحاكم. وأظهر مسح اجري مؤخرا أن 48% من جميع النزلاء في سجون البلاد ينتظرون المحاكمة.

ووعدت حكومات متعاقبة بإصلاح السجون، لكن جماعات محلية لحقوق الإنسان تقول إنه لم يتم اتخاذ خطوات تذكر لتحسين الأوضاع في السجون.

المصدر : وكالات