الإفراج عن 12 رهينة بالفلبين والخاطفون يفرون
آخر تحديث: 2005/5/25 الساعة 11:46 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/25 الساعة 11:46 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/17 هـ

الإفراج عن 12 رهينة بالفلبين والخاطفون يفرون

قوات الأمن الفلبينية تلاحق خاطفي رهائن أفرج عنهم (الفرنسية-أرشيف)

قال الجيش الفلبيني إن ثلاثة مسلحين خطفوا حافلة وعلى متنها 12 راكبا في جنوب الفلبين فروا اليوم الأربعاء بعد الإفراج عن كل الرهائن.
 
وأكد ضابط رفيع بالجيش الفلبيني أن الأزمة انتهت وأن وحدة تابعة للجيش تلاحق الخاطفين الذين انتقلوا في وقت سابق من الحافلة التي سيطروا عليها إلى شاحنة صغيرة وأفرجوا عن سبعة من بين 12 رهينة.
 
وتقول الشرطة الفلبينية إن الخاطفين الثلاثة مجرمون من عصابة محلية وليسوا من المتمردين الشيوعيين أو المسلمين الذين لهم معاقل في جزيرة مينداناو.
 
وأفاد مصدر صحفي بأن سبعة من الرهائن كلهم من النساء والأطفال نزلوا من شاحنة صغيرة في تيجباو بغرب مينداناو بعد أن وافقت الشرطة والجنود على التوقف عن ملاحقة الشاحنة الصغيرة التي كان يستقلها الخاطفون ويقودها قس حاول التفاوض من أجل إنهاء الأزمة. واحتفظ المسلحون بخمسة رهائن.
 
وقد سيطر الخاطفون المسلحون بالمسدسات والقنابل اليدوية على الحافلة أمس الثلاثاء لدى اقترابها من نقطة تفتيش تابعة للجيش في شمال مينداناو. وهددوا بإلحاق الأذى بالركاب ما لم تقدم لهم الشرطة سيارة للهرب فيها.
 
وعرض القس إيمانويل كاباجار أن يوصل المسلحين بسيارته مقابل إطلاق سراح الرهائن. وقد تتبعت عشرات من سيارات الجيش والشرطة الشاحنة أثناء اتجاهها صوب مدينة باجاديان في غرب مينداناو.
المصدر : وكالات