شرطة أذربيجان تفرق تظاهرة للمعارضة بالقوة
آخر تحديث: 2005/5/21 الساعة 20:48 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/21 الساعة 20:48 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/13 هـ

شرطة أذربيجان تفرق تظاهرة للمعارضة بالقوة

المعارضة الأذرية تطالب بانتخابات حرة (الفرنسية-أرشيف)
استخدمت الشرطة في أذربيجان القوة لتفريق مظاهرة غير مرخص بها نظمتها المعارضة في العاصمة باكو للمطالبة بانتخابات حرة ونزيهة.

وقال ناطق باسم الشرطة اليوم إنه تم توقيف خمسة أو ستة أشخاص فقط من المتظاهرين، لكن زعيم الجبهة الشعبية المعارضة علي كريملي تحدث عن توقيف نحو 300 شخص، بينهم عدد من حراسه الشخصيين.

واعتبر المعارض الأذري أن حوادث اليوم تظهر أن السلطات ليست مستعدة لتنظيم انتخابات ديمقراطية، ودعا المجتمع الدولي للضغط على الحكومة التي قال إنها تنحرف نحو نظام تعسفي حسب تعبيره.

وقال شهود عيان إن التوتر ظل سائدا بعد تفريق التظاهرة، وإن عددا من التجار أغلقوا محلاتهم.

وكانت السلطات في البلاد قد حظرت التظاهرة معتبرة أنها غير مناسبة قبل أربعة أيام فقط من الاحتفالات المقررة الأربعاء القادم، والتي ستحضرها وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس لتدشين أنبوب نفط يربط بين باكو وتبليسي ومرفأ جيهان التركي، وهو المشروع الذي بلغت تكاليفه أربعة ملايين دولار.

واعتقلت الشرطة 28 ناشطا معارضا خلال اليومين الماضيين لارتكابهم مخالفات بسيطة على حد قولها، مثل إرباكات على الطريق العام ومقاومة الشرطة، بينما تقول المعارضة إن السلطات أرادت من هذه الإجراءات تخويفها قبل المظاهرة.

المصدر : وكالات