شيراك اعتبر القمة رسالة لشعبه للتصويت لصالح الدستور الأوروبي (رويترز-أرشيف)

عقدت في باريس اليوم الخميس قمة ثلاثية بين الرئيس الفرنسي جاك شيراك والمستشار الألماني غيرهارد شرودر والرئيس البولندي ألكسندر كفانفسكي, في مسعى جديد لتأكيد المساندة الكاملة للدستور الأوروبي الموحد.

وأوضح مكتب شيراك ببيان أن القمة تحمل رسالة واضحة للشعب الفرنسي بأهمية التصويت لصالح الدستور الأوروبي الموحد بالاستفتاء المقرر يوم 29 مايو/أيار الجاري. واعتبر أن أوروبا الموحدة ستحقق مصالح اقتصادية كبرى ورفاهية حقيقية لأعضاء الاتحاد الـ 25.

وقبل بدء أعمال القمة الثلاثية أصدر وزيرا الخارجية الفرنسي والألماني نداء مشتركا للشعب الفرنسي للتصويت لصالح الدستور الموحد. وقال الوزير الألماني يوشكا فيشر إن تصويت الفرنسيين ضده سيدفع باقي الشعوب الأوروبية لاتخاذ نفس الخطوة.

ومن جانبه حث وزير الخارجية الفرنسي ميشيل بارنييه شعبه على مساندة الدستور الموحد, معتبرا أن رفضه سيتسبب بأزمة سياسية لكل أوروبا.

يشار بهذا الصدد إلى أن معظم استطلاعات الرأي تؤكد أن غالبية فرنسية ترفض مشروع الدستور الأوروبي، خلافا للموقف الرسمي الذي يعبر عنه شيراك.

المصدر : وكالات