بوردجنادزه ولافروف (الفرنسية)
نقلت الصحافة الروسية عن رئيسة البرلمان الجورجي نينو بوردجنادزه قولها إن موسكو وتبليسي على وشك التوصل إلى تسوية حول سحب القواعد الروسية من جورجيا.
 
واعتبرت بوردجنادزه أن هذه الوثيقة التي تتضمن تأكيدا على سحب القوات الروسية خلال فترة ثلاث سنوات ونصف "تشكل تسوية يمكن أن توقعها" تبليسي.
 
وقال المسؤول في وزارة الخارجية الروسية ألكسندر ياكوفينكو إن هذه المسألة قد نوقشت بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف وبوردجنادزه في وارسو, وإن سحب القواعد الروسية مقرر خلال العام 2008.
 
وأرسلت روسيا يوم الجمعة الماضي الى جورجيا وثيقة جديدة حول سحب قواعدها. ولكن البرلمان الجورجي أعلن الاثنين بدء تطبيق قراره الذي اتخذه يوم 10 مارس/آذار الماضي الذي يمهل موسكو حتى أول يناير/كانون الثاني 2006 لسحب قواعدها من جورجيا, وإلا فإنها ستعتبر "غير شرعية" بعد هذا التاريخ.
وينص هذا القرار على وقف منح تأشيرات دخول جديدة للعسكريين الروس وتشديد المراقبة على عمليات نقل المعدات ومنع إجراء مناورات, كما قالت بوردجنادزه.
 
وأكدت شبكة التلفزة الروسية أن.تي.في أمس أن الرئيس الجورجي ميخائيل سكاشفيلي صرح في وارسو بأن روسيا وافقت على سحب قواعدها بحلول العام 2008. 

المصدر : الفرنسية