محكمة بريطانية توافق على تسليم مطلوب للولايات المتحدة
آخر تحديث: 2005/5/17 الساعة 18:15 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/17 الساعة 18:15 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/9 هـ

محكمة بريطانية توافق على تسليم مطلوب للولايات المتحدة

مؤيدو أحد يرفضون تسليمه
إلى الولايات المتحدة (الفرنسية)

أعطت محكمة بريطانية اليوم الضوء الأخضر لتسليم خبير الكمبيوتر بابر أحمد إلى الولايات المتحدة للمثول أمام المحكمة بتهمة تمويل جماعات إسلامية مسلحة، وذلك رغم تقارير تشير إلى أن واشنطن تسيء معاملة المشتبه بهم المصنفين كأعداء مقاتلين.
 
وقال القاضي تيموثي وركمان إنه يشعر بالرضا من أن أحمد سيتلقى محاكمة عادلة في الولايات المتحدة بعد أن تعهدت السفارة الأميركية بأنها لن ترسله إلى معتقل غوانتانامو أو تسلمه إلى بلد ثالث للتعذيب.
 
وأضاف وركمان أن القضية "صعبة ومعقدة" حيث إن أحمد بريطاني متهم بارتكاب مخالفات قد تتسبب إذا توافرت الأدلة بمحاكمته في بريطانيا.
 
ولكنه أشار إلى أن الولايات المتحدة لها الحق في المطالبة بتسليم أحمد وفقا للقانون البريطاني الجديد الذي أقر عام 2003 ويسمح لممثلي الادعاء الأميركي بهذه الخطوة دون تقديم الأدلة إلى المحكمة البريطانية.
 
ولكن مؤيدي أحمد قالوا إنه يجب أن يحاكم في بريطانيا إذا كانت هناك تهم موجهة إليه. وتحتجز السلطات البريطانية أحمد في سجن شديد التحصين منذ أغسطس/آب الماضي دون توجيه أي تهمة له.
 
ويبقى على وزارة الداخلية البريطانية أن تقرر خلال شهرين ما إذا كانت سترسل أحمد إلى الولايات المتحدة أم لا. وفي حال موافقة الوزارة فإن محامي أحمد سيستأنف الحكم في المحكمة العليا.
 
وتتهم الولايات المتحدة أحمد (30 عاما) بإدارة موقع إلكتروني لجمع الأموال وتحويلها إلى من تصفهم بالمتشددين الإسلاميين في أفغانستان والشيشان.
 
قرار المحكمة يعد خطوة أولى لتطبيق الإجراءات البريطانية الجديدة التي تجعل من السهولة لمجموعة من البلدان بما فيهم الولايات المتحدة بأن تطالب بمشتبه بهم من بريطانيا.
المصدر : وكالات