إقرار البرلمان استقالة أكاييف
يفتح الطريق للانتخابات الرئاسية (رويترز-أرشيف)
عقد برلمان قرغيزستان اليوم الخميس جلسة خاصة لإقرار استقالة الرئيس المخلوع عسكر أكاييف بصفة رسمية، وتمهيد الطريق نحو الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 26 يونيو/حزيران المقبل.

وقد تابع أعضاء البرلمان شريط مصورا لأكاييف وهو يعلن استقالته، حيث كان يفترض وفقا للقانون ألا تصبح الاستقالة سارية إلا بعد إعلانها أمام المجلس النيابي. غير أن المحكمة العليا في قرغيزستان رأت عرض الاستقالة على هذا النحو نظرا لتعذر عودة الرئيس المخلوع من منفاه الاختياري بموسكو.

وكان البرلمان القرغيزي قد فشل في عقد جلسته يوم الثلاثاء الماضي لاعتماد استقالة أكاييف نظرا لعدم اكتمال النصاب القانوني لعدد الأعضاء.
 
أنصار أكاييف 
وفي تطور آخر احتل 200 من أنصار أكاييف مقر إدارة حاكم منطقة نارين جنوب شرق البلاد احتجاجا على قرار محكمة محلية إلغاء انتخاب مرشح موال للرئيس المخلوع. 

وقالت غولجمال سلطانييفا من منظمة التحالف من أجل الديمقراطية والمجتمع المدني -وهي منظمة غير حكومية- إن المتظاهرين الذين احتلوا المبنى يؤيدون كرغانبك ساماكوف الذي فاز رسميا في الانتخابات التشريعية التي جرت في فبراير/شباط الماضي وألغي انتخابه من قبل محكمة في نارين. 

وكانت السلطة الجديدة برئاسة كرمان بك باكييف قد أعلنت في وقت سابق أن انتخابات جديدة ستجرى في حوالي 15 دائرة لوضع حد للجدل الذي أطاح بالرئيس أكاييف بشأن نزاهة الانتخابات التشريعية.

المصدر : وكالات