مبعوث أميركي يبحث في الصين استئناف المحادثات السداسية
آخر تحديث: 2005/4/26 الساعة 17:08 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/4/26 الساعة 17:08 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/18 هـ

مبعوث أميركي يبحث في الصين استئناف المحادثات السداسية

كريستوفر هيل استبعد عقد محادثات مباشرة مع مسؤولين من كوريا الشمالية (الفرنسية)
يجري كريستوفر هيل  مساعد وزيرة الخارجية الأميركية محادثات في بكين بشأن سبل إقناع كورية الشمالية بالعودة إلى مائدة المحادثات السداسية بشأن برنامجها النووي.

وتأتي زيارة هيل إلى الصين بعد محادثات أجراها الاثنين في كوريا الجنوبية بشأن الموضوع نفسه، كما سيتوجه إلى طوكيو بعد انتهاء زيارته لبكين. وقال هيل إن واشنطن تسعى لاستئناف المحادثات السداسية بشكل نشط لكنه قال إنه لا يعلم متى قد يحدث ذلك.

وأشار المسؤول الأميركي إلى أن طرفا واحدا فقط هو الذي يرفض استئناف المفاوضات مستبعدا عقد لقاء مع أي مسؤول كوري شمالي خلال وجوده في بكين.

واستضافت الصين ثلاث جولات من المحادثات السداسية التي تشارك فيها الكوريتان والصين واليابان وروسيا والولايات المتحدة آخرها في يونيو/ حزيران الماضي. لكن بيونغ يانغ رفضت منذ ذلك الوقت العودة لمائدة المحادثات بسبب ما وصفتها بسياسة الولايات المتحدة العدائية.

وأعلنت كوريا الشمالية أنه ليس هناك ما يدعوها للعودة للمحادثات وجددت مطالبتها لواشنطن بتوفير ما وصفته بالظروف والمبررات اللازمة لذلك.

رايس تهدد بيد وتمد يدا أخرى للحوار (الفرنسية-أرشيف)
وقد لوحت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس مجددا بإحالة الملف النووي لكوريا الشمالية إلى مجلس الأمن الدولي لاتخاذ الإجراءات اللازمة ضد بيونغ يانغ قائلة إن واشنطن تحتفظ بمثل هذا الحق.
 
لكن رئيسة الدبلوماسية الأميركية أبقت الباب مفتوحا أمام الحوار، مشيرة إلى أن إدارة الرئيس جورج بوش ملتزمة في الوقت الحالي بالمحادثات السداسية الأطراف لإنهاء أزمة برنامج كوريا الشمالية النووي، والمتوقفة حاليا بسبب خلافات بين واشنطن والدولة الشيوعية.
 
وسبق أن حذرت رايس يوم الخميس الماضي من أنها قد تحيل القضية إلى مجلس الأمن، إذا لم تتوصل المفاوضات إلى نتيجة.
المصدر : وكالات