الجيش الهندي لم يستطع وضع حد للمواجهات (رويترز-أرشيف)
قتل 11 مسلحا  على الأقل في اشتباكات مع قوات الأمن الهندية بمنطقتي بارامولا وكوباوارا في الشطر الخاضع للسيطرة الهندية في كشمير اليوم, وذلك في مؤشر جديد على استمرار التوتر بالمنطقة.

وأشارت مصادر عسكرية هندية رسمية إلى أن 27 من المقاتلين الكشميريين لقوا مصرعهم في اشتباكات مماثلة على مدى اليومين الماضيين بالقطاع الهندي من كشمير.

وجاء تصاعد المواجهات بعد أيام من زيارة الرئيس الباكستاني برويز مشرف إلى نيودلهي، وإبرامه سلسلة من الاتفاقيات التي من شأنها تمهيد الطريق لحل أزمة كشمير بصفة سلمية.

يشار في هذا الصدد إلى أن نحو 45 ألف شخص قتلوا في مواجهات دامية بكشمير منذ عام 1989. وقد استأنف الجانبان الهندي والباكستاني المحادثات منذ مطلع عام 2004 دون التوصل إلى حل يضع حدا للمواجهات ويقرر مصير الإقليم المتنازع عليه.

المصدر : وكالات