نيغروبونتي يثبت مديرا للاستخبارات الوطنية الأميركية
آخر تحديث: 2005/4/22 الساعة 16:21 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/4/22 الساعة 16:21 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/14 هـ

نيغروبونتي يثبت مديرا للاستخبارات الوطنية الأميركية

نيغروبونتي سيرفع تقريرا يوميا للرئيس بوش وهي مهمة كانت تقع على عاتق CIA سابقا (الفرنسية)

وافق الكونغرس بأغلبية ساحقة على تعيين جون نيغروبونتي مديرا للاستخبارات الوطنية الأميركية ليكون أول من يشرف على المنصب الجديد الذي أقره الرئيس جورج بوش في خطته لإصلاح منظومة الاستخبارات في أعقاب هجمات 11 أيلول/ سبتمبر 2001.
 
وقد تمت المصادقة على تعيين نيغروبونتي بأغلبية 98 صوتا مقابل صوتين, وحدد نيغروبونتي أولويته بحماية الولايات المتحدة من هجمات إرهابية جديدة وإنهاء حالة الصراع بين وكالات الاستخبارات الأميركية.
 
وسيساعد الجنرال مايكل هايدن نيغروبونتي في الإشراف على 15 وكالة استخبارات وطنية يعمل بها حوالي مائة ألف شخص بميزانية 40 مليار دولار.
 
نيغروبونتي وعد بأن لا يكون رهينة السلطة السياسية (الفرنسية-أرشيف)
إنهاء الصراع
وقال نيغروبونتي في كلمة أمام مجلس الشيوخ إن الولايات المتحدة "بحاجة إلى قطاع واحد للاستخبارات يتعاون بدون صدامات ويتحرك بسرعة ويمضي في التفكير وقتا أطول من التفكير في الماضي".
 
كما وعد نيغروبونتي باستقلال فكري أكبر في مواجهة السلطة السياسية التي سيرفع إليها تقريرا يوميا عن التهديدات التي تتعرض لها الولايات المتحدة وهي مهمة كان يقوم بها في السابق مدير وكالة الاستخبارات المركزية.
 
وقد شغل نيغروبونتي -الذي يتكلم خمس لغات- منصب سفير في الأمم المتحدة والعراق والمكسيك والفلبين وهندوراس حيث ما زالت تلاحقه تهم المشاركة في عمليات القمع, إذ أن هندوراس شكلت بين 1982 و1985 قاعدة مركزية لعمليات الاستخبارات الأميركية ضد المعارضة اليسارية بأميركا اللاتينية بما في ذلك تشجيع فرق الموت التي كانت تستهدف رموز هذه المعارضة.
المصدر : وكالات