الهند وباكستان تتفقان على فتح حدود كشمير
آخر تحديث: 2005/4/18 الساعة 09:51 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/4/18 الساعة 09:51 (مكة المكرمة) الموافق 1426/3/10 هـ

الهند وباكستان تتفقان على فتح حدود كشمير

زيارة لحضور مباراة كريكيت تحولت لمحادثات رسمية وصفت بالإيجابية (الفرنسية)
أعلنت الهند وباكستان اليوم في بيان رسمي أنهما اتفقتا على سلسلة من الإجراءات لفتح خط وقف إطلاق النار الذي يقسم كشمير لمساعدة عملية إحلال السلام بينهما.

وتتوج هذه الإجراءات -التي تشمل إقامة مزيد من العلاقات في مجالي النقل والتجارة عبر الحدود- الزيارة التي قام بها الرئيس الباكستاني برويز مشرف إلى الهند.

وأكد رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ اتفاق البلدين على مواصلة جهود السلام وزيادة الروابط التجارية عبر خط الهدنة في كشمير.

كما أعلن الرئيس الباكستاني في ختام زيارته للهند أن خط الهدنة الذي يقسم كشمير يجب ألا يصبح حدودا دائمة كوسيلة لحل الخلاف بين الهند وباكستان بشأن تلك المنطقة.

وقال مشرف في تصريحات للصحفيين إن كشمير تظل المشكلة الرئيسية التي تؤدي لتوتر علاقات البلدين. ورغم تأكيده على تحقيق تقدم فاق التوقعات في محادثاته بنيودلهي، إلا أنه أكد أن حل أزمة كشمير سيستغرق وقتا، مشيرا إلى أن بقية قضايا الخلاف يمكن تسويتها من خلال جولات محادثات محدودة.

واستبعد مشرف الحل العسكري لكنه أكد ضرورة حل النزاع كي لا يشتعل في المستقبل القريب. وفي المقابل رفض رئيس الوزراء الهندي خلال المحادثات إعادة ترسيم الحدود أو تحديد مهلة زمنية لحل النزاع.

ووصف مراقبون زيارة مشرف للهند بأنها تأتي في إطار"دبلوماسية الكريكت" مؤكدين أنها حققت نتائج إيجابية حيث قبل مانموهان سينغ دعوة لزيارة إسلام آباد.

وقرر مشرف وسينغ زيادة حركة التجارة والمواصلات بين البلدين من خلال إحياء اللجنة المشتركة لتعزيز الروابط الاقتصادية ورفع الحواجز التجارية أمام البضائع الباكستانية وتشغيل خط ثان للسكك الحديد.

كما دعا مشرف زعيمة حزب المؤتمر الذي يقود الائتلاف الحاكم في الهند سونيا غاندي لزيارة باكستان.

المصدر : وكالات