لقي 13 شخصا على الأقل مصرعهم في حريق شب بفندق "أوبرا- باري" بالعصمة الفرنسية. وقال متحدث باسم مصلحة الإطفاء إن عشرة من المصابين في حال الخطر.
 
وبحسب مصلحة الإطفاء فإن 50 شخصا أصيبوا في الحريق الذي شب فجر اليوم بالفندق الواقع في وسط باريس وفي منطقة يقصدها السائحون. ورجح مراسل الجزيرة في فرنسا أن ترتفع حصيلة القتلى بسبب خطورة الإصابات.
 
ومن بين الجرحى, أشخاص أصيبوا برضوض كثيرة لأنهم قفزوا من نوافذ المبنى, وآخرون أصيبوا بحروق أو تسمم من جراء استنشاق الدخان. ونقلوا إلى مستشفيات العاصمة.
 
وأتى الحريق على كامل الفندق المكون من ست طبقات ويقع في شارع بروفانس خلف متجر "غاليري لافييت" في الدائرة التاسعة. ويعد هذا من أخطر الحرائق التي شهدتها فرنسا في السنوات الأخيرة.
 
وأعلنت السلطات المعنية الخطة الحمراء التي تقضي باستنفار شامل لوسائل الإغاثة، وشارك في إخماد الحريق الذي لم تعرف أسبابه 240 رجل إطفاء, واستقدمت ثماني سيارات إسعاف للإنعاش، وتوجه فريق من المختبر المركزي لدائرة الشرطة في باريس إلى مكان الحريق.


 
 

المصدر : الجزيرة + وكالات