رمزي كلارك
أعلن وزير العدل الأميركي السابق رمزي كلارك الذي انضم للدفاع عن الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين أن حقوق هذا الأخير تنتهك في كل لحظة.
 
وأوضح في حديث لشبكة MSNBC أمس أن صدام حسين "لم يلتق محاميا ولم ير أسرته وهو معزول تماما منذ فترة طويلة".
 
وأكد كلارك أن موكله لن يتمتع على الأرجح بمحاكمة عادلة إذا ما حوكم بعد أن شوهت صورته الولايات المتحدة.
 
وأشار إلى أن هذه الصورة شوهت إلى درجة أصبح من المستحيل معها أن "نتوقع محاكمة عادلة".
 
وأفاد بأن وسائل الإعلام الأميركية شاركت بقوة في تشويه هذه الصورة منذ سنوات، ودعا إلى أن يمنح صدام حق الحصول على محاكمة عادلة.
 

المصدر : الفرنسية