أمرت محكمة أسترالية بمحاكمة أسترالي مسلم من أصل باكستاني بتهمة تلقي تدريبات مع جماعة لشكر طيبة الإسلامية التي تتخذ من باكستان مقرها لها.

واعتبرت القاضية ديبورا سويني أن هناك أدلة كافية لمحاكمة إظهار الحق (22 عاما) الطالب بكلية الطب في سيدني، وسيجري لاحقا تحديد موعد بدء جلسات المحاكمة.

اعتقل إظهار الحق في أبريل/نيسان 2004 بموجب قانون مكافحة ما يسمى الإرهاب. جاء ذلك بعد نحو عام من عثور سلطات الجمارك بحوزته لدى عودته إلى أستراليا قادما من باكستان على وثائق تتضمن معلومات خاصة بالصواريخ والألغام الأرضية.

وأكد الادعاء اعتراف المتهم للسلطات بأنه تلقى تدريبات في باكستان، ولكن فقط حتى يتمكن من قتال القوات الهندية في كشمير. وبحسب وثيقة الادعاء قال إظهار الحق إنه يعتقد بأن قتال الجيش الهندي في كشمير ليس "إرهابا".

وفي حال إدانته بالتهم الموجهة إليه يواجه إظهار الحق عقوبة السجن 25 عاما ووجهت أيضا تهمة التدريب مع نفس الجماعة لأسترالي آخر من أصل باكستاني يدعى فهيم خالد (34 عاما).

ودفع خالد ببراءته من التهم الموجهة إليه بالتدريب لتنفيذ ما وصف بعمليات إرهابية تتضمن تفجير منشآت هامة، وسيحدد القضاء لاحقا إمكانية محاكمته.

وذكرت أجهزة الأمن أنه عندما اعتقل العام الماضي كان بحوزته خرائط لشبكة الكهرباء في البلاد وصور التقطت من الجو لمواقع دفاعية في سيدني وتعليمات متعلقة بتطوير متفجرات.

وقامت الحكومة الأسترالية بتشديد قوانينها المناهضة لما يسمى الإرهاب منذ الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة يوم 11 سبتمبر/أيلول 2001. وأدرجت جماعة لشكر طيبة ضمن قائمة تضم 16 منظمة وجماعة متهمة بما يسمى الإرهاب.

المصدر : وكالات