احتجاجات بتايوان على قانون صيني يمنع انفصال الجزيرة
آخر تحديث: 2005/3/6 الساعة 15:55 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/6 الساعة 15:55 (مكة المكرمة) الموافق 1426/1/26 هـ

احتجاجات بتايوان على قانون صيني يمنع انفصال الجزيرة

مظاهرات لمؤيدي الاستقلال في تايوان أمام السفارة الأميركية (الفرنسية-أرشيف)
تظاهر آلاف الأشخاص في تايوان احتجاجا على مشروع قانون يناقشه البرلمان الصيني يقضي بمنع انفصال تايوان عن الصين. ويخشى كثير من التايوانيين من أن يقدم القانون المقترح السند القانوني لبكين لمهاجمة بلادهم.
 
ونظم التظاهرة التي شارك فيها 15 ألف شخص اتحاد التضامن التايواني المؤيد للاستقلال -وهو الشريك الأصغر للحزب الديمقراطي التقدمي الحاكم- لكن الرئيس شين تشوي بيان ورئيس الوزراء فرانك هسيه لم يحضرا المسيرة وتركا مسؤولين محليين وعددا محدودا من النواب لتمثيل الحزب الحاكم.
 
وقال رئيس تايوان السابق والزعيم الروحي لاتحاد التضامن التايواني لي تنغ هوي في خطاب أمام الجماهير المحتجة إن "تايوان جزء من العالم وليست جزءا من الصين"، مشيرا إلى أن هدف القانون الصيني هو افتراس تايوان. وقد ردد المتظاهرون شعارات تندد بما أسموها محاولة الصين افتراس ديمقراطيتهم وتعهدوا ببذل كافة الجهود للحيلولة دون ذلك.
 
ومن المرجح أن يوافق مؤتمر الشعب الوطني بالصين على قانون مناهضة الانفصال هذا الأسبوع. وهددت بكين مرارا بمهاجمة تايوان إذا ما أعلنت رسميا استقلالها ولكن المخاوف تصاعدت في الجزيرة من احتمال أن يؤدي القانون الجديد إلى زيادة احتمالات الصراع المسلح.
 
تحذير صيني
لي تشاو شينغ أثناء لقائه الصحفيين (الفرنسية)
وفي تطور آخر وجهت الصين في وقت سابق اليوم تحذيرا إلى اليابان والولايات المتحدة من مغبة إدراج تايوان ضمن تعاونهما العسكري والأمني.

واعتبر وزير الخارجية الصيني لي تشاو شينغ أن الولايات المتحدة واليابان تنتهكان سيادة الصين وتتدخلان في سياستها الداخلية عندما تعلنان أن أمن تايوان يشكل "هدفهما الإستراتيجي المشترك".

وأكد خلال مؤتمر صحفي اليوم أن التحالف العسكري بين الولايات المتحدة واليابان هو ترتيب ثنائي يعود إلى الحرب الباردة وأنه يجب أن يبقى" ثنائيا بحتا"، مضيفا أن أي تجاوز لهذا الإطار سيؤدي إلى عدم الاستقرار في آسيا وإلى تعقيد الوضع الأمني في المنطقة.

وكانت الولايات المتحدة واليابان أعلنتا يوم 19 فبراير/شباط الجاري في بيان مشترك أن سبل إزالة التوترات في مضيق تايوان تدخل ضمن "هدفنا الإستراتيجي المشترك".

وحثتا الصين التي حشدت قوات عسكرية كبيرة قبالة الجزيرة التي أعلنت انفصالها عام 1949 على "تحسين الشفافية في ما يتعلق بالجوانب العسكرية".
المصدر : وكالات