ارتفاع مبيعات "كفاحي" لهتلر بتركيا والدولة تنفي وجود عنصريين بها
آخر تحديث: 2005/3/29 الساعة 19:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/29 الساعة 19:58 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/19 هـ

ارتفاع مبيعات "كفاحي" لهتلر بتركيا والدولة تنفي وجود عنصريين بها

الانحياز الأميركي لإسرائيل أجج مشاعر التفرقة العنصرية بالمنطقة (الفرنسية)

قللت الحكومة التركية اليوم من شأن ارتفاع مبيعات كتاب "كفاحي" لأدولف هتلر، مؤكدة أنه لا يوجد "عنصريون" في تركيا.

وقال المتحدث باسم الحكومة جميل سيجيك "لا يمكن أن نسمح بالتعصب ضد أشخاص لانتمائهم لجنس بعينه"، وأكد أن الحكومة لم تتبين وجود توجه معاد لطائفة معينة، مشيرا إلى أن هذا التوجه غير موجود في الأساس في ثقافة أو تاريخ الأتراك، وأضاف "لا يمكن للناس اختيار أجناسهم، فكرة المجتمع التركي بشأن هذه المسألة واضحة، ليست هناك عنصرية في بلدنا".

ويقول بائعو الكتب إن كتاب "كفاحي" في طبعته التركية كان ضمن الكتب الأكثر العشرة مبيعا في الشهرين الماضيين، وهو الأمر الذي أثار استياء الطائفة اليهودية الصغيرة في البلاد والسفارة الألمانية في أنقرة.

ويرى محللون سياسيون أن "كفاحي" ربما يعكس روحا قومية متصاعدة ومشاعر مناهضة للولايات المتحدة، وليست معاداة للسامية أو مؤازرة لهتلر وأفكاره، خاصة أن هناك غضبا على نطاق كبير في تركيا بشأن الاحتلال الأميركي للعراق.

ويساور القلق كثيرا من الأتراك من أن بلدهم سيضطر إلى تقديم تنازلات أكثر من اللازم للاتحاد الأوروبي في إطار استعداده لبدء محادثات تأخرت طويلا للانضمام للاتحاد في وقت لاحق هذا العام.

المصدر : وكالات